أعلنت طهران رفضها طلبا تقدمت به دول مجلس التعاون الخليجي لرفع خلافها مع أبو ظبي حول السيادة على الجزر الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى إلى محكمة العدل الدولية.

ونقلت الإذاعة الإيرانية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي قوله إن "الجزر الثلاث تخضع للسيادة الإيرانية وللحقوق الأساسية لإيران". وجدد دعوة إيران إلى إجراء مفاوضات مباشرة وغير مشروطة مع الإمارات.

وكان مجلس التعاون الخليجي قد دعا إيران يوم السبت الماضي إلى القبول بإحالة النزاع إلى محكمة العدل الدولية, مشيرا إلى أن دولة الإمارات قد أعلنت مسبقا قبولها بحكم المحكمة.

وأكد وزراء خارجية الدول الست الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي أن "المجلس يدين التجاوزات والمناورات العسكرية الإيرانية التي تجريها إيران في جزر دولة الإمارات العربية المتحدة الثلاث المحتلة ومياهها الإقليمية".

وردا على هذه النقطة قال آصفي إن إجراء المناورات العسكرية في المنطقة يأتي في إطار سياسة إيران لضمان الأمن والاستقرار الإقليمي.

وتطالب دولة الإمارات العربية المتحدة بالسيادة على الجزر الاستراتيجية الثلاث التي استولت عليها إيران عام 1971 غداة انسحاب القوات البريطانية من المنطقة.

المصدر : الفرنسية