العفو الدولية تدين الممارسات الروسية في الشيشان
آخر تحديث: 2001/3/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/24 هـ

العفو الدولية تدين الممارسات الروسية في الشيشان

أثر الحرب الشيشانية على النساء (أرشيف)
طالب تقرير لمنظمة العفو الدولية لجنة حقوق الإنسان الدولية التابعة لمنظمة الأمم المتحدة مجددا بإجراء تحقيق دولي حول النزاع الدائر في الشيشان وأثره على النساء والأطفال، كما دعا موسكو إلى السماح للمنظمات الخيرية بدخول الشيشان لأداء مهامها الإنسانية.

وقالت المنظمة إنها تعتقد أن التحقيق الدولي هو الطريق الوحيد لضمان حقوق الضحايا المدنيين القانونية.

ونشر تقرير منظمة العفو الدولية في جنيف قبل افتتاح الاجتماع السنوي للجنة الدولية لحقوق الإنسان غدا الاثنين. وكان طلب مماثل للمنظمة رفض من قبل اللجنة العام الماضي.

طفل شيشياني يبكي (أرشيف)
وفي التقرير نفسه دعت المنظمة موسكو للسماح للمندوب السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان ماري روبنسون بزيارة الشيشان بالإضافة إلى السماح بدخول فرق من المحققين الخاصين للتحقيق في عمليات التعذيب، وحالات الإعدام التعسفي، والعنف ضد النساء، وأثر الحرب على الأطفال.

كما طلبت منظمة العفو الدولية من موسكو السماح للمنظمات الخيرية بالدخول إلى الشيشان وممارسة مهامها الإنسانية هناك.

يشار إلى أن اللجنة الدولية لحقوق الإنسان كانت قد وافقت العام الماضي على قرار يقضي بتشكيل لجنة وطنية مستقلة تقوم بمتابعة الوضع في الشيشان غير أنه قوبل بالرفض من قبل الحكومة الروسية.

ويقاتل أكثر من ثمانين ألف جندي روسي في الشيشان في إطار حملة تقودها الحكومة الروسية للقضاء على المقاتلين الشيشان منذ الأول من أكتوبر/ تشرين الأول 1999. وطبقا لتقرير منظمة العفو الدولية فإن القوات الروسية تقوم بعمليات تعذيب وتصفية جسدية للسجناء.

وقال التقرير إن نحو ثلاثمائة ألف شخص فروا من الشيشان بسبب الحرب. واعتبر التقرير أن الضحايا الحقيقيين للقوات الروسية هم المدنيون الذين يتعرضون للنهب والسجن.

المصدر : الفرنسية