بريطانيا تبدأ بإعدام مليون رأس من الماشية
آخر تحديث: 2001/3/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/22 هـ

بريطانيا تبدأ بإعدام مليون رأس من الماشية

تجميع الماشية بعد قتلها تمهيدا لحرقها في بريطانيا
 
بدأت بريطانيا في التخلص من عشرات الآلاف من الأغنام والماعز والخنازير، في أحدث مساعيها للقضاء على تفشي مرض الحمى القلاعية، الذي يهدد الماشية والمزارع في العالم بأسره.
وتوقع زعماء للمزارعين البريطانيين إعدام نحو مليون حيوان في الذبح الجماعي المنتظر أن يستمر عدة أسابيع.

 وكانت الحكومة البريطانية أعلنت أن كل الخراف والخنازير غير المصابة بالمرض، والتي تربى في دائرة ثلاثة كيلومترات، حول مواقع طالها الوباء في مناطق كمبريا ودامفريز وغالوي بأسكتلندا، ستذبح من باب الاحتياط.

ونقلت وسائل الإعلام البريطانية عن مسؤولين زراعيين أن العدد الإجمالي للحيوانات التي سيتم ذبحها قد يبلغ المليون رأس. وحتى بعد ظهر الجمعة تم إحصاء 256 بؤرة لانتشار المرض في كل مناطق بريطانيا.

وأثار احتمال ذبح عدد كبير من رؤوس الماشية من باب الاحتياط غضب المزارعين البريطانيين لفكرة التضحية بمواش سليمة، وأعلن البعض منهم أنه سيعارض هذه العمليات حتى لو اقتضى الأمر اللجوء إلى القوة.

وفي إيرلندا أعلن وزير الزراعة جو وولش تخفيف القيود التي فرضت في البلاد لمنع انتشار الحمى القلاعية. وقال إن بعض الأحداث الرياضية مثل كرة القدم والريغبي والغولف ستستأنف مرة أخرى اعتبارا من يوم الجمعة القادم. لكنه شدد على أن الحظر مازال ساريا على سباق الخيول.

والمرض الذي اكتشف لأول مرة في أحد محلات الجزارة بالقرب من مدينة لندن في 21 فبراير/شباط الماضي انتشر إلى جميع أرجاء بريطانيا. واكتشف المرض أيضا في فرنسا ودول أخرى.

المصدر : وكالات