الصين تخطط لتطوير صواريخها الفضائية
آخر تحديث: 2001/3/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/19 هـ

الصين تخطط لتطوير صواريخها الفضائية

صاروخ لونغ مارش الصيني يحمل مركبة الفضاء شينزو 2 (أرشيف)

قالت أنباء صحفية إن بكين تعتزم تخصيص ميزانية لتطوير صواريخها الناقلة في غضون السنوات الخمس القادمة. وسيحقق ذلك أهدافها الرامية إلى الوصول للفضاء الخارجي ونشر أقمار صناعية أكثر تطورا وبناء محطة فضائية.   

وذكرت صحيفة (الصين) اليومية الرسمية أن المصادقة على تمويل الخطة سيتم هذا الأسبوع من قبل البرلمان الصيني، غير أنها لم تحدد التكلفة الكلية للمشروع.

وأوضح نائب رئيس لجنة العلوم والتكنولوجيا بهيئة الفضاء والتكنولوجيا الصينية شن كنسن في تصريحات للصحيفة أن الصواريخ طويلة المدى الحالية والمعروفة باسم (لونغ مارش) صارت لا تلبي تطلعات الصين الفضائية. وأضاف أن الصين تحتاج لتعزيز قدراتها الصاروخية لتلبية الاحتياجات المتزايدة لبرامجها الفضائية ومن بينها إنشاء المحطات الفضائية والأقمار الصناعية.

وقالت الصحيفة إن الجيل الجديد من صاروخ (لونغ مارش) سيكون قادرا على وضع ما حمولته 25 طنا في المدارات الأرضية القريبة و14 طنا في المدارات البعيدة وهي إمكانيات تعجز عنها الصواريخ الحالية.

من جهته قال خبير فضاء غربي في تصريحات صحفية إن الصين تخطط لبناء محطة فضائية يبلغ وزنها عشرين طنا في مدار حول الأرض، وهو ما يحتاج لأن يكون لديها صاروخ ناقل له قدرة على حمل ما يبلغ وزنه 25 طنا. وعبر عن ثقته في أن الصين ستنجح في تطوير صاروخ (لونغ مارش) بحلول عام 2005.

يشار إلى أن الصين أجرت اختبارا ثانيا على سفينة فضاء دون رواد والمعروفة باسم (شينزو 2) في يناير/ كانون الثاني الماضي غير أنها واجهت مشاكل فنية في طريق عودتها إلى الأرض، ولم تعلن الصين بعد عن مهمة الرحلة الفضائية التي استغرقت ستة أيام دارت أثناءها المركبة حول الأرض 108 مرات.

المصدر : الفرنسية