مانيلا تفاوض الشيوعيين مطلع الشهر القادم
آخر تحديث: 2001/3/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/14 هـ

مانيلا تفاوض الشيوعيين مطلع الشهر القادم

أعلن الجناح السياسي لجماعة الثوار الشيوعيين الرئيسية في الفلبين أنه سيواصل محادثات السلام الرسمية مع الحكومة في السابع والعشرين من الشهر المقبل في دولة أجنبية محايدة. وجاء ذلك بعد يوم واحد من هدنة أعلنتها الحكومة لمدة شهر تقضي بوقف العمليات العسكرية ضد الثوار الشيوعيين.

وقالت الجبهة الديمقراطية القومية الشيوعية في بيان مشترك مع لجنة التفاوض الحكومية أنها اجتمعت مع ثلاثة ممثلين حكوميين الأسبوع الماضي للإعداد للمحادثات.

ومن المتوقع عقد هذه المحادثات في هولندا، وقال البيان إن جدول أعمال المحادثات سيتضمن مطالب الجبهة بإجراء إصلاحات اجتماعية واقتصادية في البلاد.

وأعلن البيان أن الحكومة "ستتخذ خطوات للإسراع بالإفراج عن السجناء والمعتقلين السياسيين". يشار إلى أن الحكومة أفرجت الأسبوع الماضي عن ثمانية من بين 73 سجينا سياسيا بينهم العديد من الثوار الشيوعيين الذين تعهدت بالإفراج عنهم في لفتة حسن النوايا من أجل استئناف المحادثات.

وكانت رئيسة الفلبين غلوريا أرويو أعلنت أمس الجمعة وقف العمليات العسكرية ضد الثوار الشيوعيين حتى 12 أبريل/نيسان القادم في الأقاليم الإحدى عشرة والتي تعد مركزا لحركة التمرد.

ولقي شرطي احتجزه الثوار لمدة 16 شهرا مصرعه متأثرا بجروح أصيب بها أثناء محاولة قام بها الجيش لإنقاذه، بينما لا زال المتمردون يحتجزون عسكري آخر برتبة ميجر.

يذكر أن الحرب بين مانيلا والمتمردين الشيوعيين أسفرت عن مصرع أكثر من 40 ألف شخص.

المصدر : وكالات