باول وسولانا يبحثان الوضع في الشرق الأوسط والبلقان
آخر تحديث: 2001/2/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/2/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/14 هـ

باول وسولانا يبحثان الوضع في الشرق الأوسط والبلقان

 باول
بحث وزير الخارجية الأميركي كولن باول مع ممثل الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي خافيير سولانا أمس الوضع في الشرق الأوسط ومنطقة البلقان وعددا من المسائل الدفاعية. ويعد هذا الاجتماع الأول بين الرجلين منذ تسلم باول منصبه في 20 يناير/ كانون الثاني الماضي.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر إن الجانبين ناقشا في اجتماعهما بالعاصمة الأميركية واشنطن الوضع في الشرق الأوسط عشية الانتخابات الإسرائيلية. وأضاف أن الهدف من المحادثات حول البلقان كان تأكيد تطابق وجهات النظر الأميركية والأوروبية قبل زيارة سولانا المقررة لبلغراد الأسبوع الجاري.

وقال باوتشر إن باول وسولانا أشارا إلى ضرورة دعم العملية الديمقراطية في يوغسلافيا والحصول على تعاونها، من أجل محاكمة الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش.

وأكد وزير الخارجية الأميركي عزم بلاده على السير قدما في مشروع الدرع الأميركي المضاد للصواريخ والذي يتعرض لانتقادات شديدة من موسكو وبكين والعديد من العواصم الأوروبية.

وكان رئيس الوزراء الصربي زوران جينجيتش قد أعلن عقب لقائه مع باول الجمعة الماضي بواشنطن أن حكومته تستعد لتوجيه اتهام رسمي إلى الرئيس اليوغسلافي السابق ميلوسوفيتش، وأن إجراءات تتخذ حاليا لمحاكمته في غضون أسبوعين.

المصدر : الفرنسية