إندونيسيا تستأنف التجارة مع إسرائيل سرا
آخر تحديث: 2001/2/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/2/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/14 هـ

إندونيسيا تستأنف التجارة مع إسرائيل سرا

خارطة إندونيسيا
قال مسؤول صناعي الثلاثاء إن إندونيسيا أكبر دولة إسلامية استأنفت سرا علاقاتها التجارية مع إسرائيل في خطوة من شأنها إثارة احتجاجات الجماعات الإسلامية المعارضة في البلاد.

وسبق لمسؤولين إندونيسيين أن نفوا ذلك خشية رد الفعل الشعبي لرفع الحظر عن التجارة مع إسرائيل. وكانت تل أبيب قد أعلنت أنها تلقت خطابا من وزير التجارة والصناعة الإندونيسي لوهوت باندجايتان يفيد بإمكانية استئناف التجارة.

لكن ذو الكفل زمان خان مستشار شركة بي تي أسورانسي جاسيندو للتأمين التابعة للدولة، صرح لرويترز بأنه جرى السماح للقطاع الخاص باستئناف التجارة مع إسرائيل بشكل غير رسمي منذ فبراير/شباط الماضي بعد رفع الحظر خلسة.

وقال خان إنه سمح بالتجارة بين القطاع الخاص في البلدين، ولم تصدر أي قوانين أخرى تحظر أو تقيد التجارة من الجانب الإندونيسي منذ فبراير/شباط 2000، ورغم النفي الرسمي يجري تداول نسخ خطاب باندجايتان في تل أبيب وجاكرتا.

وجاسيندو هي أول شركة إندونيسية تستأنف العلاقات التجارية رسميا مع إسرائيل بعد إلغاء الحظر. لكن خان قال إن السماح بالتجارة بين القطاع الخاص في البلدين لا يعني الاستئناف الكامل للعلاقات التجارية.

وأضاف "إذا قالت الحكومة إنه لا توجد علاقات تجارية بين إندونيسيا وإسرائيل فإنها تقول الحقيقة، لأن الأمر مقتصر على العلاقات بين القطاع الخاص فقط".

وكان الرئيس عبد الرحمن واحد ألمح في أواخر عام 1999 بأنه ينوي استئناف العلاقات التجارية الرسمية مع إسرائيل، إلا أنه تراجع بعد احتجاج الجماعات الإسلامية.

المصدر : رويترز