موغابي
أعلنت الإدارة الأميركية الجديدة أن رئيس زمبابوي روبرت موغابي يتمتع بحصانة تحميه من المحاكمة في دعوى مدنية رفعت ضده بأميركا. وتتهم الدعوى موغابي بإصدار أوامر لارتكاب جرائم قتل وتعذيب لإرهاب معارضيه.

وقال مسؤولون في الإدارة الأميركية إن موغابي الذي يحكم زمبابوي منذ 21 عاما يتمتع بالحصانة المكفولة لرؤساء الدول. وأوضح المسؤولون أن ذلك يقرره مبدأ المعاملة بالمثل وصولا لضمان حصول القادة الأميركيين على الحصانة بالخارج.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية الأميركية إن ذلك لا يعني تغييرا في سياسة الولايات المتحدة الأميركية الخاصة بحقوق الإنسان فيما يتصل بزمبابوي.

وأوضح المتحدث الذي يتوقع أن يثير التدخل في القضية المزيد من الجدل أن بلاده تعتقد أن أحداث العنف التي تجد التأييد من الحكومة في زمبابوي تشكل تهديدا لأمن المواطنين هناك.

ورفع الدعوى أقارب ثلاثة قتلوا في زمبابوي ومعارضة سياسية زعمت أنها تعرضت للضرب. ويطالب المدعون بإدانة موغابي ووزير خارجيته وبتعويض لا يقل عن 68.5 مليون دولار أميركي.

المصدر : رويترز