تظاهرات في الباسك ضد منظمة إيتا
آخر تحديث: 2001/2/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/2/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/2 هـ

تظاهرات في الباسك ضد منظمة إيتا

آلاف المواطنين في الباسك يتظاهرون ضد منظمة إيتا
تظاهر آلاف الإسبانيين مساء الجمعة في شوارع سان سباستيان في شمالي إسبانيا احتجاجا على حادث انفجار السيارة المفخخة الذي نفذته منظمة إيتا الانفصالية الخميس وأدى إلى مقتل شخصين وإصابة أربعة آخرين بجروح.

وقد سار رئيس حكومة الباسك خوان خوسيه إيبارتكس في مقدمة المتظاهرين الذين رفعوا شعارات تدين الحادث وتندد بمنظمة إيتا واصفة إياها بالفاشية.

هذا وشارك في التظاهرة زعماء من القوى السياسية الإقليمية كافة باستثناء الاستقلاليين المقربين من إيتا. كما شارك فيها مائتا عامل من الشركة التي كان يعمل فيها خوسيه أنجيل سانتوس ويوسو ليوني اللذان قتلا في الحادث.

مصادر قضائية ذكرت أن السلطات الإسبانية ستطالب فرنسا بتسليمها فرانشيسكو غازتلو أحد أبرز قيادات منظمة إيتا المطلوبين, والذي ألقي القبض عليه في جنوب غرب فرنسا الخميس. وتقول مصادر وزارة الداخلية إن غازتلو مسؤول عن عدد من عمليات الاغتيال .

يذكر أن العملية الأخيرة التي نفذتها المنظمة الخميس استهدفت أحد أعضاء المجلس البلدي للمدينة وهو اشتراكي وقد أصيب بجروح. ويرى بعض المراقبين أن العملية التي جاءت بعد يومين من الإعلان عن موعد الانتخابات في إقليم الباسك في مايو/أيار القادم بمثابة رسالة موجهة للناخبين.

تجدر الإشارة إلى أن العملية الأخيرة التي قتل فيها شخصان رفعت عدد الذين قتلوا على أيدي المنظمة منذ بداية عام 2000 إلى 26 شخصا.

 

 

 

 

المصدر : وكالات