مسيرة ضد العمليات المسلحة لإيتا (أرشيف)

قتل شخصان وأصيب أربعة آخرون بجروح في انفجار سيارة وقع اليوم الخميس في سان سباستيان في إقليم الباسك شمالي إسبانيا.

واتهمت الشرطة منظمة إيتا الانفصالية بتدبير الحادث الذي استهدف نائبا اشتراكيا محليا. ويأتي ذلك بعد يومين من الإعلان عن تنظيم انتخابات مبكرة لبرلمان الإقليم في 13 مايو/أيار القادم.

وقد انفجرت السيارة أثناء مرور النائب أغناسيو دوبرييل وهو عضو في مجلس بلدية أورديسيا في الإقليم.

وذكرت مصادر طبية أن النائب أصيب بجروح طفيفة كما أصيب ثلاثة آخرون من بينهم حارسه الشخصي, وتوفي اثنان إثر نقلهما إلى المستشفى.

وأضافت هذه المصادر أن أحد القتيلين عضو في حزب يوسكال هريتاروك وهو الجناح السياسي لمنظمة إيتا.

يذكر أن منظمة إيتا الانفصالية أعلنت مسؤوليتها عن مقتل 23 شخصا منذ استئناف عملياتها في يناير/كانون الثاني من عام 2000 بعد هدنة استمرت 16 شهرا.

المصدر : وكالات