آثار الانزلاقات الأرضية
لقي 94 شخصا مصرعهم جراء انزلاقات أرضية جديدة تعرضت لها عدة قرى في غرب جزيرة جاوا الإندونيسية. وقالت وكالة أنباء أنتارا الإندونيسية الرسمية إن 94 شخصا قضوا جراء الانزلاقات التي سببتها أمطار غزيرة ضربت المنطقة. وكانت الشرطة قالت إن عدد القتلى بلغ  نحو 45 شخصا في منطقة ليباك الجبلية على بعد 100 كلم غربي جاكرتا بعد أيام من هطول أمطار غزيرة تعرضت لها المنطقة.

ولم تورد الوكالة أي تفاصيل أخرى حول الموضوع، لكنها قالت إن معظم القتلى من عمال مناجم الذهب الذين يعملون في الأودية المحيطة بالقرى.

وقال مسؤول بمكتب الشؤون الاجتماعية في المنطقة إن السلطات أمرت المواطنين في قرى سيباناس -على بعد 60 كلم شرق جاكرتا- بإخلائها تحسبا لوقوع انزلاقات أرضية محتملة.

من جانبها قالت صحيفة جاكرتا بوست إن أمطارا غزيرة تسببت في حدوث فيضانات في بعض المناطق بشرق جزيرة جاوا مطلع هذا الأسبوع، إلا أنها لم تتسبب في وقوع قتلى. وأضافت أن آلاف المنازل ومئات الأفدنة المزروعة بالأرز غطتها مياه الأمطار.

فرق الإنقاذ تخرج عجوزا من منزلها المنهار
يذكر أن إندونيسيا تتعرض سنويا لأمطار غزيرة تتسبب في حدوث فيضانات في عدد من مدنها، خاصة جاوا التي ينتهي فصل الأمطار فيها في أبريل/ نيسان.

في الوقت نفسه قالت تقارير إن القوات البحرية استطاعت إنقاذ 123 راكبا كانوا على ظهر مركب من الغرق في المياه القريبة من جزيرة سولاويسي، وكانت سفينة حربية قد التقطت إشارة استغاثة أطلقها المركب الذي تسربت إليه المياه بسبب الأمواج العالية.

وكان المركب في طريقه إلى ميناء مكسر بسولاويسي قادما من جزر الملوك، في حين كانت السفينة الحربية في طريقها إلى جزيرة جاوا عندما التقطت إشارة الاستغاثة، ثم قامت بسحب المركب بعد أن أخلته من ركابه.

المصدر : وكالات