خاتمي: العقول المتحجرة تهدد الثورة الإسلامية
آخر تحديث: 2001/2/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/18 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز: العبادي يقول لتيلرسون إن فصائل الحشد الشعبي هي أمل العراق والمنطقة
آخر تحديث: 2001/2/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/18 هـ

خاتمي: العقول المتحجرة تهدد الثورة الإسلامية

الرئيس الإيراني
اتهم الرئيس الإيراني محمد خاتمي خصومه المحافظين بتشويه صورة إيران في الخارج وبمحاولة تحطيم آمال الإيرانيين بالحرية والديمقراطية.

واعتبر خاتمي في خطاب جماهيري ألقاه بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لانتصار الثورة الإسلامية في إيران وتسلمها مقاليد الحكم، أن ما وصفه بالعقليات المتحجرة "خطر رئيسي يتهدد الثورة والجمهورية الإسلامية (الإيرانية)".

وأضاف خاتمي "إن الذين يحتكرون الإسلام والثورة من ذوي المواقف والآراء السوداء والضيقة إنما يضعون أنفسهم ضد رغبات الشعب، ويضعون الدين نقيضا للحرية ولا يقيمون وزنا لحقوق الناس". وقال إنهم يسعون لقمع الآراء التي تخالف "آراءهم الضيقة والسوداء".

وجاء خطاب خاتمي ليكسر صمتا فرضه على نفسه منذ عدة شهور في مواجهة حملة يقودها المحافظون المتشددون والتي أدت إلى سجن كثير من حلفاء الرئيس المعروف بتوجهاته الإصلاحية.

وكان عشرات آلاف الإيرانيين قد تدفقوا إلى ساحة قصر آزادي في طهران للمشاركة في احتفالات الذكرى الثانية والعشرين لقيام الثورة الإسلامية عام 1979. وحمل المشاركون في احتفالات الثورة الإسلامية التي أطاحت بنظام الشاه وجاءت بآية الله الخميني إلى السلطة في إيران لافتات كتبت عليها شعارات مؤيدة للثورة وأخرى مناهضة للولايات المتحدة وإسرائيل.

وارتدى بعض المشاركين وطلاب المدارس ألوان العلم الإيراني وحملوا صورا لآية الله الخميني مؤسس الجمهورية الإسلامية ولمرشد الجمهورية آية الله علي خامنئي وصورا للرئيس محمد خاتمي.

يشار إلى أن احتفالات الثورة الإسلامية تستمر لمدة عشرة أيام، ويوافق يوم الثاني والعشرين من شهر باهمان حسب التقويم الفارسي ذكرى إعلان الإذاعة الرسمية الإيرانية في عام 1979 قيام جيش الثورة "بتحرير البلاد" بعد مغادرة رئيس وزراء الشاه شهبور بختيار طهران.

من ناحية أخرى نقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن مسؤول إيراني لم تكشف عن اسمه أن مئات الأشخاص تجمعوا في حديقة شمالي طهران في تظاهرة غير مرخصة دعت إليها المعارضة الإيرانية في المنفى يوم الجمعة في ذكرى الثورة الإسلامية، وردد المتظاهرون هتافات معادية للحكومة.

ونقلت الوكالة عن المسؤول الإيراني قوله إن قوات الأمن اعتقلت خمسين شخصا تسببوا حسب قوله بالإخلال في النظام العام وأربكوا المرور، وأكد المسؤول أن إجراءات قانونية سوف تتخذ بحق المعتقلين.

ونفى المسؤول الإيراني ما تناقلته بعض التقارير عن شهود عيان من وقوع إصابات بين المتظاهرين بعد أن اشتبكت الشرطة معهم.

وكانت أنباء قد أفادت الجمعة أن متظاهرين معارضين للنظام الإسلامي تظاهروا أيضا في أرومية وقزوين غربي إيران وبوجنورد في الشرق.

المصدر : وكالات