مواجهات بين الجيش الفلبيني وجماعة أبو سياف
آخر تحديث: 2001/12/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/22 هـ

مواجهات بين الجيش الفلبيني وجماعة أبو سياف

جنود يوفرون غطاء جويا لزملائهم الذين يطاردون جماعة أبو سياف في الغابات بجزيرة باسيلان (أرشيف)
قتل 11 مقاتلا من جماعة أبو سياف وأصيب جنديان في مواجهات مع الجيش الفلبيني أثناء قيام فرقة التدخل السريع بتعقب مجموعة من مقاتلي الجماعة. في غضون ذلك وصل 15 مستشارا عسكريا أميركيا إلى مدينة زامبوانغا جنوب الفلبين.

فقد داهمت اليوم فرقة التدخل السريع التي دربها الجيش الأميركي أحد مقار جماعة أبو سياف في ضواحي مدينة إيزابيلا وقتلت 11 مقاتلا. وقال قائد القوات الفلبينية في الجنوب إن الجيش عثر على جثتي اثنين من القتلى في حين أخلى مقاتلو الجماعة باقي الجثث.

في غضون ذلك وصل إلى مدينة زامبوانغا الواقعة جنوب الفلبين 15 مستشارا عسكريا أميركيا, وقد أكد قائد القوات العسكرية في الجنوب النبأ دون أن يوضح طبيعة المهمة التي يقوم بها هؤلاء.

يذكر أن عددا من الخبراء العسكريين الأميركيين زاروا في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي مدينة زامبوانغا لتقييم الوضع جنوب البلاد ولبحث سبل التعاون المشترك للقضاء على جماعة أبو سياف.

ولا تزال جماعة أبو سياف تحتجز أميركيا وزوجته إضافة إلى فلبيني في جزيرة باسيلان. وقد زارت الرئيسة الفلبينية غلوريا أرويو الولايات المتحدة الشهر الماضي ووعدت بتعزيز التعاون العسكري المشترك بن البلدين لمحاربة ما يسمى الإرهاب.

وتتهم واشنطن جماعة أبو سياف بتلقي الدعم من تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن المشتبه به الرئيسي في هجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي على مركز التجارة العالمي ووزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).

المصدر : وكالات