صحفي كندي يثني على معاملة طالبان أثناء اعتقاله
آخر تحديث: 2001/12/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/18 هـ

صحفي كندي يثني على معاملة طالبان أثناء اعتقاله

أكد صحفي كندي كان محتجزا لدى حركة طالبان بأفغانستان أنه عومل معاملة حسنة أثناء فترة اعتقاله. ونفى الصحفي كين هيكتمان ما تردد من أنه خطف وتم احتجازه للحصول على فدية قائلا "لا.. طالبان لا تفعل ذلك".

وأضاف هيكتمان الذي يعمل في صحيفة ميرور الأسبوعية وتصدر في مونتريال بكندا في تصريحات له أمس "عوملت معاملة حسنة جدا مثل أي من الأسرى، كنت آكل أفضل من 100 ألف لاجئ موجودين على الجانب الآخر من الأسوار".

وقال الصحفي الكندي إنه اقتيد أولا إلى مكتب تابع لوزارة خارجية طالبان ثم إلى موقع عسكري ثم أعيد إلى وزارة الخارجية ومنها إلى موقع عسكري مرة أخرى. وبعد مثوله أمام محكمة احتجز في سجن بمدينة سبين بولدك.

وأوضح هيكتمان أثناء استعداده للطيران إلى العاصمة الباكستانية إسلام آباد برفقة ممثلين للحكومة الكندية أن عملية اعتقاله جاءت بعد أن رآه مسؤول طالباني في الصحة العامة أثناء إجرائه مقابلة مع طبيب في مستشفى الرشيد.

وقال مسؤول حدودي باكستاني إن الصحفي الكندي سلمه إلى الملا أمين الله رئيس جهاز الأمن في طالبان بمدينة سبين بولدك. وقال أمين الله إن طالبان أنقذت هيكتمان بعد أن احتجزه خاطفون.

وسلم هيكتمان البالغ من العمر 32 عاما إلى دبلوماسيين كنديين عند معبر تشامان الحدودي الباكستاني أمس.

ولم يكشف هيكتمان ما إذا كان قد وجهت إليه اتهامات ولكنه احتجز مع عسكريين مسجونين لأسباب غير معروفة ومجرمين عاديين مسجونين في جرائم تهريب أفيون وسرقة سيارات. وأجرى هيكتمان لقاءات مع أعضاء في طالبان ومؤيدين لها على طول الحدود الأفغانية الباكستانية في أول مهمة له كمراسل عسكري.

المصدر : رويترز