نيبال تعترف بمقتل مدنيين خلال عمليات تعقب الماويين
آخر تحديث: 2001/12/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/14 هـ

نيبال تعترف بمقتل مدنيين خلال عمليات تعقب الماويين

أفراد من الجيش النيبالي يقومون بأعمال الدورية
في العاصمة كتماندو (أرشيف)
اعترفت وزارة الدفاع النيبالية بسقوط عدد من المدنيين أثناء عمليات الجيش ضد المقاتلين الماويين. وأشار وزير الإعلام والاتصالات النيبالي إلى سقوط 36 مدنيا من بين 500 شخص قتلوا منذ إعلان حالة الطوارئ في البلاد الشهر الماضي.

وقال سكرتير وزارة الدفاع النيبالية في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة كتماندو إن وزارته لا تستطيع أن تنفي سقوط مدنيين في عمليات الجيش، وأنه يجب على الشعب أن يتفهم طبيعة عمل الجيش والهادفة إلى نزع سلاح الماويين وتقديمهم للعدالة لا قتلهم.

وأشار المسؤول النيبالي إلى أن الحكومة نشرت قواتها في 72 مقاطعة من مقاطعات البلاد الـ75 لملاحقة المقاتلين الماويين الساعين للإطاحة بالحكم الملكي في البلاد، موضحا أن قوات الجيش قتلت 356 من المقاتلين الماويين خلال هذه العمليات.

من جانبه أكد وزير الإعلام والاتصالات النيبالي على خصوصية قضية ملاحقة الماويين وأنها شأن داخلي بحت، رافضا أي تدخل لقوات أجنبية في القضية بوصفها ملاحقة لجماعة إرهابية.

وفي سياق العمليات العسكرية أكدت وزارة الدفاع النيبالية مقتل ستة مقاتلين ماويين في اشتباكات منفصلة. يشار إلى أن حالة الطوارئ قد فرضت في البلاد بعد أن أنهى المقاتلون الماويون يوم 24 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي هدنة مع الحكومة استمرت أربعة أشهر وشنوا هجمات دامية على قوات الأمن غربي البلاد وشرقيها. وقد قتل أكثر من ألفي شخص منذ بدء التمرد الماوي على الحكومة عام 1996.

المصدر : وكالات