رئيس الأرجنتين: حل الأزمة الاجتماعية قبل الديون
آخر تحديث: 2001/12/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/13 هـ

رئيس الأرجنتين: حل الأزمة الاجتماعية قبل الديون

رئيس الأرجنتين المؤقت أدولفو رودريغز عقب انتخابه رئيسا (أرشيف)
أعلن رئيس الأرجنتين المؤقت أدولفو رودريغز أن حكومته ستحاول حل الأزمة الاجتماعية في البلاد قبل الوفاء بديونها أو مناقشتها مع صندوق النقد الدولي. من ناحية آخرى دفع الانهيار الاقتصادي في الأرجنتين وما صاحبه من أعمال شغب دامية عددا متناميا من أبناء الجالية اليهودية للانتقال إلى إسرائيل.

فقد قال الرئيس رودريغز إن حكومته طلبت من صندوق النقد الدولي التحلي بالصبر وأن يتفهم أن أولويات بوينس أيرس الآن هي التعامل مع الأزمة الاجتماعية ومشكلة البطالة، وأشار إلى أنه سيعقد في يناير/ كانون الثاني اجتماعا بين مسؤولين من الأرجنتين والصندوق لمناقشة هذه المسائل دون أن يحدد بدقة موعد أو مكان هذا اللقاء.

وكان رودريغز أعلن في خطاب تنصيبه الأسبوع الماضي أنه قرر وقف سداد الديون الأجنبية الهائلة المترتبة على بلاده. وقال بعد أداء اليمين الدستورية "أعلن أن دولة الأرجنتين ستوقف سداد الدين الأجنبي، وهذا ليس رفضا للدين الأجنبي وإنما هو الخطوة الأولى من جانب حكومة عقلانية للتعامل مع الدين الأجنبي بشكل سليم".

هجرة اليهود

جانب من أحداث العنف التي شهدتها العاصمة بوينس أيرس احتجاجا على الفقر والبطالة (أرشيف)
وقد دفع الانهيار الاقتصادي في الأرجنتين -وما صاحبه من أعمال شغب دامية أطاحت برئيسها- عددا متناميا من أبناء الجالية اليهودية التي تقدر بنحو 200 ألف للانتقال إلى إسرائيل. ويتوقع مسؤولون إسرائيليون أن يهاجر ما بين 20 ألفا و30 ألفا من يهود الأرجنتين إلى إسرائيل في غضون السنوات القليلة القادمة بعد أن اعتصرت الأزمة المصرفية صغار رجال الأعمال والأكاديميين اليهود.

وانجذب كثيرون نحو إسرائيل عن طريق العلاقات الوثيقة مع الدولة والدعم الذي تقدمه الحكومة الإسرائيلية بهدف إغراء اليهود للهجرة إلى الدولة العبرية التي قامت منذ 53 عاما على موجات متعاقبة من الهجرة.

ولم تؤد الضربات السابقة التي تعرضت لها الجالية اليهودية في الأرجنتين -وهي أكبر جالية يهودية في أميركا اللاتينية- إلى موجة هجرة كبيرة رغم هجرة نحو 60 ألفا إلى إسرائيل على مدى العقود الخمسة الماضية. ويقول مسؤولون إسرائيليون إن الهجرة من الأرجنتين زادت بمقدار 30% في العام الماضي لتصل إلى 1500 شخص رغم اندلاع الانتفاضة.

المصدر : وكالات