موسكو تستبعد التفاوض مع المقاتلين الشيشان
آخر تحديث: 2001/12/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/12 هـ

موسكو تستبعد التفاوض مع المقاتلين الشيشان

مقاتلون شيشان في غروزني (أرشيف)
استبعد رئيس مجلس الأمن الروسي فلاديمير روشايلو إجراء أي مفاوضات مع المقاتلين الشيشان إلا إذا وافقوا على الاستسلام دون شروط. ونقلت وكالة أنباء إيتار-تاس عن روشايلو قوله إن موسكو لا يمكنها التفاوض سوى بشأن مسألة واحدة مع المقاتلين الشيشان، وهي استسلامهم دون شروط إلى القوات الروسية. وأضاف أن هذا هو النهج الذي سلكته روسيا وستستمر في سلوكه.

يشار إلى أن أول اتصالات بين الجانبين جرت بموسكو في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي باجتماع ضم ممثلين عن الرئيس الشيشاني أصلان مسخادوف وممثل الكرملين جنوبي روسيا في محاولة لإطلاق مفاوضات جديدة بين الطرفين لحل الأزمة الشيشانية. ولكن المحادثات لم تؤد إلى أي نتيجة تذكر مع إصرار الروس على التعامل فقط مع نزع سلاح المقاتلين الشيشان.

وتأمل روسيا إجراء انتخابات في الشيشان بحلول نهاية عام 2002، لكن مسخادوف الذي ينهي فترته الرئاسية في 27 يناير/ كانون الثاني القادم استبعد الأسبوع الماضي إجراء انتخابات في الجمهورية القوقازية ما لم تنسحب القوات الروسية الموجودة في الجمهورية.

وكانت روسيا قد سحبت اعترافها بمسخادوف رئيسا للشيشان بعد تدخلها العسكري الثاني في الجمهورية عام 1999 إثر اتهامها لمقاتلين شيشان بالمسؤولية عن سلسلة تفجيرات هزت موسكو ومدنا روسية أخرى، وشن مسلحون هجمات في جمهورية داغستان المجاورة.

وتقول التقديرات الروسية إن أكثر من 3500 جندي روسي قتلوا في الشيشان إضافة إلى 11 ألفا من المقاتلين الشيشان نتيجة الحرب الدائرة في هذه الجمهورية القوقازية.

المصدر : الفرنسية