عمارة عيسى
عقد الأمين العام لمنظمة الوحدة الأفريقية عمارة عيسى اجتماعا مع الرئيس الإثيوبي جيرما ولدي جيورجيس من أجل مناقشة تحويل المنظمة الحالية إلى اتحاد أفريقي. ومن المؤمل أن يعلن ميلاد الاتحاد منتصف العام القادم ويكون مقره في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وأعرب جيورجيس الذي تولى منصبه في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي عن تأييد بلاده لقيام الاتحاد المقرر في يوليو/ تموز 2002 أثناء مؤتمر في بريتوريا بجنوب أفريقيا. والاجتماع الذي عقد أمس بين الأمين العام للمنظمة الأفريقية والرئيس الإثيوبي يعد الأول منذ تقلده منصبه في أمانة منظمة الوحدة الأفريقية في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وتم ترشيح عمارة عيسى وهو من ساحل العاج لشغل هذا المنصب في اجتماع القمة الأفريقية الذي عقد بلوساكا في يوليو/ تموز الماضي، وعهدت القمة إلى عيسى بإدارة المرحلة الانتقالية التي ستشهد تحول منظمة الوحدة الأفريقية إلى اتحاد والتي ستستغرق ما لا يقل عن عام واحد.

وستكون العاصمة الإثيوبية التي شهدت ولادة منظمة الوحدة الأفريقية عام 1963 مقرا للاتحاد الجديد. ويأمل القادة الأفارقة بأن يحذو الاتحاد الأفريقي الذي دعا إليه الزعيم الليبي معمر القذافي حذو الاتحاد الأوروبي. ومن المؤمل أن يضم الاتحاد هيئة تنفيذية ومصرفا مركزيا وصندوقا للنقد وبرلمانا إضافة إلى محكمة للعدل.

المصدر : الفرنسية