استعراض عسكري احتفالا بعيد النصر في الساحة الحمراء بروسيا (أرشيف)

سجلت مبيعات الأسلحة الروسية عام 2001 رقما قياسيا منذ انهيار الاتحاد السوفياتي قبل عشر سنوات.

وأعلن الرئيس فلاديمير بوتين أن مبيعات الأسلحة وصلت إلى 4.4 مليارات دولار، لكنه دعا إلى عدم الإفراط بالتفاؤل بهذا الشأن لأن روسيا تعوض خسارتها المتعاقبة في هذا المجال منذ سنوات حسب قوله.

وأكد بوتين أمام مجلس الأمن القومي أن نتائج حصيلة صادرات الأسلحة ليست سيئة وهي أفضل بكثير من العام الماضي. وأوضح بوتين في كلمته التي نقلها تلفزيون (O.R.T) الروسي أنه لا يمكن تحقيق الاستمرارية في مجال التصنيع العسكري دون تحسين وسائل العمل وزيادة فاعلية الصناعة العسكرية بشكل ملفت.

وكانت قيمة مبيعات الأسلحة الروسية خلال عام 2000 قد وصلت إلى 3.68 مليارات دولار وفق ما أعلنه الكرملين. وكان تقرير سنوي صادر عن الكونغرس الأميركي نشر في منتصف أغسطس/ آب الماضي أشار إلى أن روسيا باعت أسلحة بقيمة 7.7 مليارات دولار خلال عام 2000, متقدمة فرنسا التي باعت بقيمة 4.1 مليارات دولار وألمانيا التي باعت بقيمة 1.1 مليار دولار وبريطانيا التي باعت بقيمة 600 مليون دولار.

وقد بلغت مبيعات الولايات المتحدة وهي أول مصدر أسلحة في العالم خلال العام الماضي 18.6 مليار دولار, أي نصف إجمالي المبيعات العالمية وقدره 36.9 مليار دولار.

ورغم ارتفاع مبيعات الأسلحة الروسية مما يشير إلى تحسن الحالة الاقتصادية نسبيا فإن عدد الفقراء في روسيا وصل إلى 39.4 مليون شخص أي ما يشكل 27.2% من عدد السكان الروس وفق إحصاء نشرته لجنة الإحصاء الحكومية الروسية.

ومع أن عدد الفقراء الذين يعيشون بأقل من الحد الأدنى الضروري للمعيشة، تراجع قليلا عن العام الماضي الذي وصل فيه عدد الفقراء الروس 46.3 مليونا، فإن تلك الأرقام تؤكد أن الوضع مازال صعبا بالنسبة للمتقاعدين، إذ إن الأجر الذي يتلقاه المتقاعد لايزال أقل من الحد الأدنى اللازم لمواجهة متطلبات الحياة الأساسية.

ويبلغ متوسط الراتب التقاعدي 1094 روبلا روسيا أي ما يساوي 37 دولارا في الشهر، في حين أن الحد الأدنى للمعيشة المحدد للمتقاعدين يصل إلى 1163 روبلا أي ما يساوي 39 دولارا في الشهر.

وقد تراجع معدل الراتب التقاعدي تحت الحد الأدنى للمعيشة بعد الأزمة المالية التي عصفت بروسيا عام 1998، وبلغ متوسط الدخل في روسيا خلال الربع الثالث من العام الجاري 3393 روبلا أي ما يساوي 115 دولارا، في حين حددت لجنة حكومية الحد الأدنى للمعيشة في الربع الثالث من العام الجاري بـ 1524 روبل في الشهر للفرد الواحد أي ما يساوي 51.7 دولارا.

المصدر : الفرنسية