دفن جثث ضحايا الحرب في رواندا (أرشيف)
أعلنت الحكومة الرواندية عن تشكيل محاكم ريفية للنظر في تهم بارتكاب مذابح جماعية إبان الحرب الأهلية في البلاد والتي أودت بحياة نحو مليون شخص، وسيترأس هذه المحاكم عدد من القضاة الذين انتخبوا محليا نهاية العام الماضي من بين خريجي كليات القانون الجدد وقدامى القضاة.

وحسب مصادر صحفية فإن هؤلاء القضاة سيستلهمون أحكامهم على المذنبين من شيوخ القبائل الذين يتولون تقليديا الفصل في النزاعات المحلية، مشيرة إلى أن الخريجين الجدد خضعوا لبرامج تدريبية مطلع العام الحالي قبل أن ينتقلوا بأنفسهم إلى الجبال والقرى لاكتساب المعرفة بأساسيات القانون وحسم النزاعات.

وكانت حكومة كيغالي شكلت لجنة لإحصاء ضحايا الحرب الأهلية. وتتراوح الأرقام التي نشرت والمتعلقة بهذه الإبادة بين 500 ألف و800 ألف من التوتسي والمعتدلين من الهوتو أثناء موجة القتل العرقي التي اجتاحت البلاد عقب مقتل الرئيس جوفينال هابيريمانا نفذها متطرفون من قبائل الهوتو. وقد قتل هابيريمانا عندما سقطت طائرته فوق كيغالي في أبريل/ نيسان عام 1994.

المصدر : الفرنسية