دمر انفجار مطعما تابعا لسلسلة مطاعم مكدونالدز أثناء ساعات الذروة في مدينة شيان غربي الصين الليلة الماضية مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة حوالي30 آخرين. وأعيد فتح المطعم اليوم وسط إجراءات أمنية مشددة.

ونقل مراسلون محليون عن بيان للشرطة وصفه الانفجار بأنه "تخريب متعمد" ولكنهم لم يذكروا شيئا عن دوافع الهجوم الذي خلف أيضا اثنين من المصابين في حالة حرجة. وقال مسؤولو المستشفى إنهم عالجوا ما يصل إلى 30 شخصا.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية (شينخوا) أن تحقيقا أوليا أجرته الشرطة كشف عن أن الانفجار نجم عن عبوة يدوية الصنع. وصرح مسؤولون بأنهم يشتبهون في أن الانفجار تم عمدا بمعرفة الشخص الوحيد الذي قتل في الحادث والذي قالوا إنه من مدينة تشونغ كينغ على بعد نحو 600 كيلومتر جنوبي مدينة شيان.

وتعتبر مدينة شيان موطن جالية كبيرة من عرقية الـ"ييغور" المسلمين وتلقي الصين باللوم عليهم في سلسلة من التفجيرات التي وقعت غربي البلاد ولكن لم يعرف على الفور ما إن كانوا قد لعبوا دورا في انفجار السبت. ويأتي هذا الحادث في أعقاب 23 انفجارا وقعت في مدينتي زانغ يانغ وجيانغمين في إقليم جوانغ دونغ الجنوبي مساء الجمعة وأسفرت عن مقتل خمسة أشخاص وإصابة سبعة آخرين.

المصدر : رويترز