اجتماع قادة الأمن الألمان بعد تحذير أميركي من هجوم
آخر تحديث: 2001/12/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/30 هـ

اجتماع قادة الأمن الألمان بعد تحذير أميركي من هجوم

رجلا أمن ألمانيان يحرسان مدخل البرلمان ببرلين في إطار تكثيف الإجراءات الأمنية عقب هجمات سبتمبر/ أيلول (أرشيف)
عقد قادة الهيئات الأمنية في ألمانيا محادثات طارئة بعد ورود تحذيرات من المخابرات الأميركية عن احتمال قيام من وصفتهم بمتشددين إسلاميين بهجمات.

وقالت المتحدثة باسم مكتب الجريمة الاتحادي في ألمانيا "أبلغت هيئة أمنية أجنبية مكتب الجريمة الاتحادي بشكوكها التي تتطلب زيادة الحرص. لا يمكننا أن نذكر مزيدا من التفاصيل بسبب التحقيقات الجارية".

وأضافت المتحدثة أن الشرطة المحلية والاتحادية التقتا في ماكنهايم قرب العاصمة بون لبحث الوضع.

ولم يتسن للمتحدثة الألمانية تأكيد التقرير الذي ورد في مجلة فوكس اليوم بأن من وصفتهم بمتشددين إسلاميين خططوا لشن هجوم في ألمانيا ليتزامن مع عيد الفطر الأسبوع الحالي.

وذكرت مجلة فوكس مستندة إلى وثيقة أصدرتها المستشارية الألمانية ووزارة الخارجية أن مجموعة مكونة من ثلاثة أفراد صدرت لهم أوامر يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول بشن هجوم في ألمانيا على جزء من قطاع النقل العام.

وأضافت فوكس أن الأجهزة الاستخباراتية الأميركية أبلغت ألمانيا بهذه المعلومات التي حصلت عليها عبر التنصت على الاتصالات الهاتفية للمجموعة.

وقال الخبير الأمني بالحزب الديمقراطي الاشتراكي الحاكم ديتر فيفلشبوتس إن ألمانيا بالفعل في حالة تأهب قصوى منذ وقوع هجمات 11 سبتمبر/ أيلول على الولايات المتحدة، إلا أنه يأسف لأن هذا التحذير "الغامض" أصبح معلنا مما يتسبب في بث الرعب بين الناس.

وأضاف فيفلشبوتس "يجب أن يعلم الناس عندما يكون إنذارا مؤكدا، إلا أننا ليس لدينا أي شيء ملموس في الوقت الراهن ولذلك لم تذكر القوات الأمنية أي شيء".

المصدر : وكالات