أفراد من الجيش يؤمنون أحد الشوارع
في العاصمة النيبالية كتماندو (أرشيف)
قالت نيبال إن قوات الأمن الحكومية قتلت 11 على الأقل من المسلحين الماويين في معركة اندلعت في إحدى الغابات، ليرتفع بذلك عدد القتلى منذ انتهاك المقاتلين الماويين لهدنة في نوفمبر/ تشرين الثاني إلى 300 على الأقل.

وقال وزير الدفاع بادام كومار أشاريا إن القوات الحكومية قتلت المسلحين بعد كمين نصبوه في كايلالي غربي نيبال أمس الأحد في معركة استمرت نحو ساعتين. وأضاف أن الماويين هاجموا الجنود بغتة في الغابات وبعدها اندلعت المعركة. وذكر أن نحو ستة من المسلحين اعتقلوا بعد الاشتباكات. ولم يصدر تعليق مباشر من حزب نيبال الشيوعي الماوي الذي يقاتل للإطاحة بالحكم الملكي وإقامة جمهورية ذات حزب واحد.

وكان خمسون من المقاتلين الماويين قد لقوا مصرعهم في اليوم السابق عند نقطة للجيش غربي البلاد، ولقي أربعة جنود حتفهم في هذه الاشتباكات. وأمر الملك النيبالي جيانيندرا بإعلان حالة الطوارئ واستدعى قوات الجيش يوم 26 نوفمبر/ تشرين الثاني بعد أن انتهكت الجماعة الماوية هدنة استمرت أربعة أشهر وشنت سلسلة من الهجمات على قوات الأمن.

المصدر : رويترز