بوش الأب يشعر بالقلق من العراق
آخر تحديث: 2001/12/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/16 هـ

بوش الأب يشعر بالقلق من العراق

جورج بوش الأب
انضم الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش والد الرئيس الأميركي الحالي جورج بوش الابن إلى قائمة الداعين لاتخاذ إجراءات ضد العراق، وقال إن ابنه يقود حربا أكثر تعقيدا في أفغانستان من حربه هو ضد العراق عام 1991.

وقال بوش الأب الذي قاد الحملة لإخراج القوات العراقية من أراضي دولة الكويت إن ما وصفه بـ "الدول المارقة" مازالت تمثل تهديدا للسلام، وأضاف أثناء زيارة للمكسيك حيث يلقي كلمة أمام المصدرين المكسيكيين "عندما كنت رئيسا كنا نعلم أين يوجد العدو" مشددا على أن "هذه المشكلة التي يجب على ابني أن يواجهها أكثر تعقيدا بكثير".

وأعرب بوش وهو رئيس سابق لجهاز المخابرات الأميركية عن اعتقاده بأن حركة "طالبان لن يعود لها وجود قبل أن يمر وقت طويل" لكنه حذر من أنه مازال هناك عدد من الدول التي تمثل خطورة، وقال في حديث لوكالة أنباء غربية في مدينة جواناياتو بوسط المكسيك "أنا أشعر بالقلق مثل كثيرين آخرين بشأن العراق".

وكان الرئيس الأميركي الحالي طالب العراق الأسبوع الماضي بالسماح لمفتشي الأسلحة الدوليين بالعودة إلى العراق، وعندما سئل ما الذي سيحدث إذا رفض الرئيس العراقي صدام حسين ذلك رد الرئيس بوش بقوله "سوف يعرف بنفسه".

وقال نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان الأربعاء الماضي للجزيرة إن بلاده مستعدة للدفاع عن نفسها في مواجهة أي ضربات عسكرية أميركية، وأكد مجددا أن بغداد ليس لديها أسلحة دمار شامل أو أي علاقة بأسامة بن لادن.

المصدر : رويترز