الشيوعيون الروس يحتفلون بذكرى الثورة البلشفية
آخر تحديث: 2001/11/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/21 هـ

الشيوعيون الروس يحتفلون بذكرى الثورة البلشفية

شيوعيون روس يتظاهرون في موسكو بمناسبة ذكرى الثورة الإشتراكية

تجمع شيوعيون يبدون حنينا لأيام الاتحاد السوفياتي السابق في أنحاء روسيا اليوم، لإحياء الذكرى السنوية للثورة البلشفية التي وقعت عام 1917. وسار آلاف المتظاهرين تحت الأعلام الحمراء في مدن عديدة من فلاديفوستوك على شاطئ المحيط الهادي إلى موسكو. وانتقد المتظاهرون الوضع السائد بسبب الأحوال الأقتصادية السيئة للكثير من الروس والتي عانوا منها طيلة العقد الماضي الذي تلا انهيار النظام السوفياتي. وانتقد آخرون الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتأييده الولايات المتحدة في حربها ضد أفغانستان.

وكان يوم السابع من نوفمبر/ تشرين الثاني من كل عام أحد أهم الأيام في المفكرة السوفياتية, فكان عطلة رسمية في البلاد. غير أن الأمر تغير الآن ولم تعد معظم الجمهوريات السوفياتية السابقة تعتبره كذلك.

وبالرغم من أن روسيا لاتزال تتخذ هذا اليوم عطلة رسمية فإن الرئيس السابق بوريس يلتسين أطلق عليه اسما جديدا هو "يوم الاتفاق والمصالحة", ولكن معظم الروس مازالوا يعدونه يوم الثورة. وشهدت موسكو اليوم العديد من الأحداث إلا أنها بقيت بعيدة عن تلك الاحتفالات التي كانت تجمع القادة السوفيات الذين كانوا يقومون بالإشراف على الاستعراض العسكري من على منصة فوق قبر زعيم الثورة الاشتراكية فلاديمير لينين.

غينادي زيوغانوف
وقاد زعيم الحزب الشيوعي الروسي غينادي زيوغانوف مسيرة إلى ساحة تقع بين مسرح البولشوي الشهير وتمثال كارل ماركس، إلا أن الحزب الليبرالي المؤيد للحكومة يعتزم القيام بمسيرة مضادة، كما أن جماعة قومية متطرفة تخطط للقيام بتظاهرة أخرى في وقت لاحق اليوم.

ولم تتخلل مسيرات اليوم أي مظاهر للعنف، غير أن الشرطة وضعت في أقصى درجات التأهب بعد أن اقتحم بضع مئات من الشباب أحد الأسواق في موسكو الأسبوع الماضي وانهالوا بالضرب على البائعين من ذوي البشرة السمراء، وهو ما أدى إلى مقتل ثلاثة وجرح العشرات.

وشهد اليوم أيضا مسيرة قام بها حوالي 1000 من المحاربين القدامى في الساحة الحمراء احتفالا بالذكرى الستين للاستعراض العسكري الذي قام به 8000 من الجنود السوفيات أثناء توجههم إلى جبهة القتال عام 1941 في وقت كان فيه النازيون على بعد عشرات الكيلومترات من العاصمة موسكو. ومن المقرر أن تجرى مسيرات أخرى في العاصمة الأوكرانية كييف إضافة إلى منسك عاصمة جمهورية روسيا البيضاء.

المصدر : أسوشيتد برس