يجتمع زعماء دول جنوب شرق آسيا في سلطنة بروناي في قمة تستمر يومين وتبدأ غدا الاثنين. ومن المقرر أن يعرب البيان الختامي للقمة عن موافقة هؤلاء الزعماء على الحرب ضد الإرهاب دون الإشارة إلى القصف الذي تتعرض له أفغانستان والذي تعارضه العديد من الدول الأعضاء.

وحثت الرئيسة الفلبينية التي صاغت بلادها مسودة الإعلان دول آسيان على رسم إستراتيجية لمحاربة من أسمتهم الإرهابيين ومصادرهم "لضمان نمو آسيان ككتلة اقتصادية"، وقالت لا يمكن أن يتحقق لدول المنظمة -بوصفها كتلة اقتصادية- المزيد من الاندماج ما لم تضمن أمن حدودها.

لكن الرئيسة غلوريا أرويو شددت في الوقت نفسه على ألا تؤثر هذه الإستراتيجية التي تدعو إليها على حرية حركة "الاستثمار القانوني" والتجارة وهجرة العاملين والتنمية السياحية.

وفي الوقت الذي تدين فيه مسودة الإعلان الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة يوم 11 سبتمبر/ أيلول وتعبر عن "القلق البالغ من الآثار الضارة للإرهاب على السلام والأمن الدوليين والاستقرار الإقليمي والتنمية"، فإنها لا تشير إلى الحملة التي تقودها واشنطن على أفغانستان.

مهاتير محمد
وأدانت إندونيسيا وماليزيا العضوان البارزان في منظمة آسيان الحملة الأميركية، وزادت معارضتهما مع تزايد أعداد الضحايا بين المدنيين. وقال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد الجمعة إنه سيطلب من الولايات المتحدة وقف القصف على الفور.

ونقلت وكالة برناما الماليزية للأنباء عن مهاتير قوله "أنا أكتب الآن إلى الرئيس الأميركي جورج بوش لكي أطلب منه أن توقف الولايات المتحدة الضربات التي توجهها ضد أفغانستان". وطالبت ميغاواتي سوكارنو رئيسة إندونيسيا -أكبر دولة إسلامية في العالم من حيث عدد السكان- بوقف الحرب قبل شهر رمضان الذي يبدأ نهاية الأسبوع المقبل.

وفي السياق نفسه أكدت دولة ميانمار أنها ستوقع على إعلان بروناي "لمكافحة الإرهاب"، وقال رئيس القسم السياسي بوزارة الخارجية إن "لدينا تجارب مريرة مع الإرهاب"، في إشارة إلى الهجوم الذي قام به عملاء لكوريا الشمالية على الوفد الرئاسي الكوري الجنوبي في العاصمة يانغون قبل 18 عاما، وإلى اختطاف طائرة تابعة للخطوط الجوية في ميانمار في نهاية الثمانينيات، فضلا عن احتلال مجموعة مسلحة لسفارة ميانمار في بانكوك عام 1999.

يذكر أن منظمة آسيان تضم بروناي وإندونيسيا وماليزيا وميانمار والفلبين وسنغافورة وتايلند وفيتنام وكمبوديا ولاوس. وإضافة إلى الدول الأعضاء ستشارك في القمة أيضا كوريا الجنوبية والصين واليابان.

المصدر : وكالات