أفغانيتان تسيران بالقرب من دبابتين تابعتين لقوات تحالف الشمال خارج بلدة طالقان
ـــــــــــــــــــــــ
رمسفيلد: لا أتصور أن الملا عمر يسقط في الأسر.. إنه من النوع الذي يقاوم حتى النهاية
ـــــــــــــــــــــــ
وزير الدفاع البريطاني: قواتنا البرية مستعدة للقيام بدور وهو أمر يقع على رأس لائحة أولوياتنا
ـــــــــــــــــــــــ
صندوق الأمم المتحدة للطفولة يعلن تكثيف عمليات الإغاثة التي يقوم بها في أفغانستان مع بدء فصل الشتاء وذلك بعد هدوء القصف الأميركي ـــــــــــــــــــــــ

هاجمت قوات المارينز الأميركية قافلة مدرعات تابعة لحركة طالبان قرب مدينة قندهار. في حين أعلن وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد أن القوات الأميركية المتمركزة جنوبي أفغانستان اعتقلت عددا من الأفغان وقامت باستجوابهم. وعلى الصعيد نفسه تحدثت الأنباء عن سيطرة قبائل محلية على بلدة تابعة لطالبان على الحدود مع باكستان.

نموذج لطائرات كوبرا المروحية التي هاجمت قافلة طالبان
فقد أطلقت مجموعة من مشاة البحرية الأميركية النار من طائرة هليكوبتر هجومية من طراز كوبرا على قافلة تضم نحو 15 مركبة مختلفة جنوبي أفغانستان أمس الاثنين بعد أن شاهدتها متجهة نحو مطار في الصحراء استولت عليه مشاة البحرية مساء الأحد.

وقال مسؤول بالوحدة 15 لمشاة البحرية التي استولى رجالها على المطار الواقع على مسافة قريبة من مدينة قندهار "إن القافلة كانت تسير في اتجاه يؤدي إلينا".
وأضاف المسؤول إنه تم استدعاء طائرات هليكوبتر من طراز كوبرا بعد أن رصدت طائرات استطلاع القافلة التي ضمت عددا من الدبابات والمركبات القتالية المدرعة وناقلات الجند تتحرك صوب المطار.
ودمرت طائرات الهليكوبتر بعض المركبات في القافلة ولم يعرف بعد ما إذا كان هناك ضحايا في صفوف قوات طالبان.

في غضون ذلك واصل مشاة البحرية تدعيم قواعدهم على الأرض وذلك بعد أن سيطروا على المطار المهجور بدون إطلاق للنار. وشاهد صحفيون عدة طائرات من طراز كي سي 130 تهبط فيه وذلك بعد أن ذكر مسؤولون أنهم يهيئون لعملية كبيرة سميت "الحرية الخاطفة".

دونالد رمسفيلد

وأعلن وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد أن القوات الأميركية المتمركزة جنوبي أفغانستان اعتقلت عددا من الأفغان وقامت باستجوابهم.

وقال رمسفيلد "لقد اعتقلنا عرضا بعض الأشخاص"، لكن الأميركيين يفضلون أن تكون المجموعات المعارضة لطالبان مثل التحالف الشمالي هي التي تعتقل وتحتجز الأسرى في أفغانستان. ولم يشر الوزير الأميركي إلى دوافع هذه الاعتقالات وما إذا كان الهدف منها الحصول على معلومات عن مكان أسامة بن لادن والملا محمد عمر اللذين أعلن التحالف الشمالي أنهما موجودان في قندهار.

وقال رمسفيلد عن الملا محمد عمر "لا أتصور أن يسقط في الأسر.. إنه من النوع الذي يقاوم حتى النهاية".

ومن جانبه قال الجنرال مايرز "نعتقد أن عناصر طالبان سيتحصنون ويقاتلون وقد يقاتلون حتى النهاية". وأضاف "يبدو أن الملا عمر يركز على تنظيم المعركة" في حين "يركز بن لادن على ما يبدو على ضرورة الاختباء".

جيف هون
قوات بريطانية
وعلى صعيد ذي صلة أعلن وزير الدفاع البريطاني جيف هون في مقابلة تلفزيونية احتمال نشر قوات بريطانية إلى جانب القوات الأميركية قرب مدينة قندهار. لكنه أشار إلى عدم اتخاذ قرار نهائي بعد بهذا الخصوص.

وقال الوزير البريطاني "الجنود البريطانيون مستعدون للقيام بدور إذا ما طلب منهم ذلك، وهو أمر يقع على رأس لائحة أولوياتنا".

سقوط سبين بولدك
وفي سياق آخر قال متحدث باسم التحالف الشمالي إن قوات من قبائل أفغانية استولت على بلدة سبين بولدك الحدودية من طالبان اليوم دون قتال.

وقال موفد الجزيرة إلى كويتا إن طالبان انسحبت من المدينة في الساعة الثانية بعد الظهر بتوقيت أفغانستان وفق اتفاق مع القبائل البشتونية التي استولت على المدينة. وأضاف أن طالبان تسعى بذلك إلى أن تكون المناطق الجنوبية التي تنسحب منها بأيدي قبائل بشتونية وليس بأيدي التحالف.

وقال المتحدث باسم قبائل معارضة لطالبان محمد أنور إن القائد البشتوني وكيل صمد من قبيلة نور زي دخل اليوم سبين بولدك الساعة الرابعة عصرا بالتوقيت المحلي. وأكد أنور أن القوات المناوئة لطالبان تسيطر الآن على أراض تمتد من الحدود الباكستانية وحتى قرب قندهار. وكانت الأنباء قد تحدثت عن تدهور الوضع الأمني في سبين بولدك مما اضطر الصحفيين وبعض السكان لمغادرتها.

جهود الإغاثة

طفلة أفغانية في أحد معسكرات اللاجئين على الحدود مع باكستان (أرشيف)
على الصعيد الإنساني قال صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) اليوم إنه سيكثف عمليات الإغاثة التي يقوم بها في أفغانستان مع بدء فصل الشتاء، وذلك بعد توقف العمليات العسكرية هناك.

وقال المدير الإقليمي للصندوق في الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا توماس مكدرموت "عاد الموظفون الدوليون بالفعل إلى كابل ومزار شريف وسوف يكتمل الطاقم في مكاتبنا الثلاثة الأخرى مع تحسن الظروف الأمنية".

وأضاف في تصريحات للصحفيين في العاصمة الإيرانية "عمليات الإغاثة التي استمرت أثناء القصف بفضل موظفينا الدوليين يجب القيام بها بشكل أسرع من أجل مساعدة الأطفال والنساء الأفغان مع دنو الشتاء".

وقال الصندوق إنه نظم 45 قافلة من الشاحنات إلى أفغانستان من الدول المجاورة منذ أواخر سبتمبر/أيلول نقلت 1200 طن من المعونات العاجلة. وأنه وقع اتفاقا مع إيران يوم السبت الماضي لتنفيذ برامج لتحسين خدمات الرعاية الصحية والتعليم لأطفال اللاجئين الأفغان.

المصدر : الجزيرة + وكالات