تايوان تخفف القيود على زيارة الصينيين
آخر تحديث: 2001/11/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/8 هـ

تايوان تخفف القيود على زيارة الصينيين

أعلنت تايوان أنها سوف تخفف جزئيا القيود المفروضة منذ عقود على قدوم السياح الصينيين إليها. واعتبر مراقبون هذا القرار بمثابة إشارة ودية أخرى نحو غريمتها الصين في إطار قيام تايوان بفتح تدريجي لعلاقاتها مع بكين كجزء -على ما يبدو- من الجهود المبذولة لدعم الاقتصاد التايواني المترنح.

فقد قرر مجلس الوزراء التايواني الموافقة على قدوم مجموعات صينية لزيارة الجزيرة. ويشمل القرار صينيين يقيمون أو يدرسون في الخارج. واعتبرت رئيسة مجلس شؤون الصين في حكومة تايبيه تساي أنغ ون القرار بمثابة خطوة مهمة نحو تطبيع العلاقات بين الجانبين في مضيق تايوان. وقالت المسؤولة التايوانية إن من شأن هذه الخطوة أن تؤدي إلى التفاعل الإيجابي بين تايبيه وبكين. وذكر بيان حكومي أنه سيتم السماح لألف زائر في اليوم بالقدوم إلى تايوان.

يشار إلى أن زيارة الصينيين إلى تايوان كانت محصورة فقط في الأقرباء أو لتغطية أحداث أو في إطار التبادل الثقافي والتعليمي. وكان الزائرون يملؤون استمارات خاصة لدراسة كل حالة على حدة. وكانت تايوان قد وعدت بالسماح للسياح الصينيين بزيارتها اعتبارا من شهر يونيو/ حزيران الماضي، لكنها أرجأت ذلك بعد رفض الصين استئناف المحادثات المعطلة بين الجانبين.

يذكر أن لجنة استشارية خاصة عينها الرئيس التايواني تشين شوي بيان أوصت في أغسطس/ آب الماضي بالانفتاح على الصين واقترحت إجراء محادثات معها. لكن الحكومة الصينية رفضت إبرام أي اتفاق مع شوي بيان بسبب تأييد الحزب التقدمي الاشتراكي الذي يترأسه لاستقلال تايوان عن الصين.

وتصر بكين على ضرورة قبول الرئيس التايواني بمبدأ "الصين واحدة" شرطا للحوار، لكن شوي بيان يرفض ذلك ويقول إن تلبية هذا الشرط يعني استسلاما من جانب تايوان التي يبلغ تعداد سكانها 23 مليون نسمة. والمحادثات مجمدة بين الصين وتايوان منذ عام 1999.

المصدر : وكالات