قالت مصادر قضائية دانماركية إن محكمة في كوبنهاغن حكمت بالسجن على خمسة أشخاص -بينهم زوجان- ما بين 15 و30 شهرا بتهمة تهريب نحو 80 امرأة من دول البلطيق إلى الدانمارك للعمل في الدعارة.

ويدير المتهمون الخمسة -وهم أربعة دانماركيين وسيدة أوغندية- شبكة للدعارة في منطقة سيلكيبورغ غرب الدانمارك. كما يديرون نوادي ليلية ووكالات للتوظيف في مجال الدعارة. وتستخدم الشبكة التي فككتها الشرطة نساء من أوروبا الشرقية.

وقد دعا وزير المساواة بين الأجناس الهولندي لوتي بوندسغارد في وقت سابق هذا العام إلى إعطاء رخص إقامة مؤقتة للنسوة اللواتي تم تهريبهن إلى البلاد من قبل شبكات الدعارة.

ودعا الوزير في مايو/ أيار الماضي في كلمة ألقاها أمام المؤتمر العالمي للعبودية الحديثة إلى إعطاء حقوق للأشخاص الذين يتم تهريبهم للعمل في مجال الدعارة وحمايتهم من الاستغلال في بلدانهم وبالأخص في دول أوروبا الشرقية.

المصدر : الفرنسية