30 ألف شرطي فرنسي يتظاهرون لتحسين أوضاعهم
آخر تحديث: 2001/11/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/7 هـ

30 ألف شرطي فرنسي يتظاهرون لتحسين أوضاعهم

شرطي يشارك في تظاهرة الأمس

تظاهر آلاف من رجال الشرطة في شوارع باريس مطالبين بتحسين ظروف خدمتهم وزيادة أجورهم. وقال قادة النقابات إن قرابة 30 ألف شخص شاركوا في التظاهرة الحاشدة التي تعتبر الخامسة في غضون شهر. وتسببت التظاهرة في عرقلة حركة المرور لليوم الثاني على التوالي بعد أن خرج عدد مماثل أمس في تظاهرات بعموم أرجاء فرنسا.

ويرى المراقبون أن هذه التظاهرات التي تحتج في الأساس على القانون والنظام الداخلي للشرطة الفرنسية، ستؤثر سلبا في الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها العام المقبل. وأضافوا أن مشاركة أعداد كبيرة من رجال الشرطة في هذه التظاهرات تحرج حكومة رئيس الوزراء ليونيل جوسبان وحكومة يسار الوسط.

وتتهم الشرطة الحكومة بالفشل في الحد من مواجهة الجريمة والعنف وبالأخص داخل المدن. كما طالبوا بزيادة رواتبهم وتعيين المزيد من العناصر الأمنية. وقد دعا الرئيس جاك شيراك -الذي يتوقع أن يشارك في الانتخابات الرئاسية الربيع المقبل- الحكومة التي يقودها الاشتراكيون إلى عدم التسامح في تطبيق القانون. وأظهر استطلاع للرأي أن 90% من عينة شملت حوالي ألف شخص يؤيدون احتجاجات الشرطة.

وفي محاولة لكبح التوتر أعلنت الحكومة عن إضافة بليون فرنك (134 مليون دولار) الأسبوع الماضي لشراء المزيد من السترات الواقية للرصاص ومعدات أخرى, كما رفعت ميزانية الشرطة للعام المقبل مليون فرنك إضافية. وقال مسؤولون نقابيون إن وزير الداخلية دانيل فايلانت التقى بقادة النقابات وسيحاول توقيع اتفاق معهم الأسبوع المقبل.

المصدر : وكالات