عوفاديا يوسف
أعلن الزعيم الروحي لحزب شاس السفارديم النافذ في إسرائيل الحاخام عوفاديا يوسف أن الرئيس الحالي للحزب سيبقى في منصبه حتى بعد الإفراج عن مؤسسه وزعيمه السابق أرييه درعي من السجن في يناير/ كانون الثاني المقبل.

وقرر الحاخام يوسف أثناء اجتماع عقده الحزب أن وزير الداخلية إيلي يشائي سيواصل قيادة الحزب حتى بعد الإفراج عن أرييه درعي المعتقل بعد إدانته بالفساد، وذلك إثر شائعات عن احتمال اندلاع خلافات في هذا الحزب عند عودة درعي إلى الحياة السياسية.

ويعتبر شاس -وهو ثالث حزب إسرائيلي يمثله 17 نائبا من أصل 120 في البرلمان الإسرائيلي- أحد ركائز الائتلاف الحكومي لرئيس الوزراء أرييل شارون الذي لعب درعي دورا كبيرا في توليه السلطة.

المصدر : الفرنسية