حلفاء واشنطن يناقشون تمويل إعمار أفغانستان
آخر تحديث: 2001/11/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/3 هـ

حلفاء واشنطن يناقشون تمويل إعمار أفغانستان

آثار الدمار إثر القصف الأميركي على أفغانستان (أرشيف)
بحث مسؤولون ماليون من كل أنحاء العالم أمس سبل إعادة بناء أفغانستان بعد أن سيطرت قوات التحالف الشمالي التي تدعمها الولايات المتحدة على معظم أنحاء البلاد. وأعلن مسؤولون من الولايات المتحدة وحلفائها في الحملة العسكرية على أفغانستان أنهم سيناقشون الخيارات المطروحة لعملية إعمار هذه الدولة خلال اجتماع من المزمع عقده يوم 20 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري رغم غياب دراسة بالتكاليف المطلوبة لإعادة الإعمار.

وقال وزير المالية الكندي بول مارتن رئيس مجموعة العشرين للدول الصناعية والمتقدمة المجتمعة في أوتاوا "هناك إدراك بأنه فور انتهاء الحملة ستكون هناك تكاليف ضخمة لإعادة البناء". وأضاف "بوضوح فالدول كل على حدة ستشارك على أساس ثنائي فيما يتعلق بالتمويل وفيما يتعلق بمساعدة البنية الأساسية على نطاق واسع". وأكد الوزير أنه لم يتم التوصل إلى اتفاق بشأن احتمالات تكاليف الإعمار.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان إن الدول ستجتمع في واشنطن هذا الأسبوع لبحث ما يتعين القيام به. وأضاف بعد اجتماع مع رئيس وزراء كندا "ستكون جهود (الإعمار) طويلة الأمد تتطلب إرادة سياسية دائمة والموارد اللازمة لجعلها فعالة.. سنبدأ في القيام بتخطيطنا وفي واقع الأمر سيكون هناك اجتماع هذا الشهر في واشنطن بشأن قضية إعمار أفغانستان حيث ستناقش بعض الخطط المبدئية.. ومهما كانت الخطط التي سنتوصل إليها فإنها تتطلب قدرا كبيرا من الموارد".

وسئل أنان عما إذا كانت جهود الإعمار قد تشبه خطة مارشال التي قادتها الولايات المتحدة لإعادة بناء أوروبا التي مزقتها الحرب العالمية الثانية، فقال "لا أستبعد ذلك".

المصدر : وكالات