روسيا تحذر من التسرع بإرسال قوات سلام إلى أفغانستان
آخر تحديث: 2001/11/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/2 هـ

روسيا تحذر من التسرع بإرسال قوات سلام إلى أفغانستان

سيرغي إيفانوف
حذر وزير الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف المجتمع الدولي من التسرع بإرسال قوات لحفظ السلام إلى أفغانستان، مستبعدا مشاركة روسيا في القوات الدولية. ويستعد وفد روسي للوصول إلى كابل غدا للمساعدة في تشكيل حكومة مؤقتة في البلاد بعد إرجاء رحلة كانت مقررة اليوم بسبب سوء الأحوال الجوية.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن إيفانوف قوله للصحفيين "يجب التعامل مع مسألة دخول قوات سلام إلى أفغانستان بحذر شديد". وحذر الوزير الروسي من "نشوة النصر على طالبان"، مشيرا إلى أن مقاتلي طالبان قد يعتمدون تكتيكات المقاتلين الشيشان عبر نصب كمائن وتنفيذ عمليات تفجير.

واستبعد إيفانوف مشاركة روسيا في قوات حفظ السلام بأفغانستان وقال إن بلاده لا تنوي المشاركة في تلك القوات. تجدر الإشارة إلى أن بريطانيا وفرنسا وألمانيا أعلنت أمس أنها سترسل قوات إلى أفغانستان.

من ناحية أخرى أعلن مصدر دبلوماسي في العاصمة الطاجيكية دوشنبه أن الوفد الروسي الذي غادر العاصمة الطاجيكية متوجها إلى كابل أجبر على العودة بعد دقائق من إقلاع المروحيتين اللتين أقلتهم بسبب سوء الأحوال الجوية، ومن المقرر أن يتوجه الوفد غدا إلى كابل حيث سيجتمع مع المسؤولين في تحالف الشمال والرئيس الأفغاني برهان الدين رباني الذي عاد إلى كابل اليوم وعدد من ممثلي العرقيات الأفغانية ومساعد ممثل الأمم المتحدة فرانسيس فندريل للتشاور بشأن تشكيل حكومة أفغانية مؤقتة.

كما سيلتقي الوفد للسبب نفسه ممثلين عن الولايات المتحدة وغيرها من الدول الأعضاء فيما يسمى بالتحالف المناهض للإرهاب. وقال وزير الدفاع الروسي من جهته إن الاتفاق على زيارة الوفد الروسي إلى كابل تم بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي جورج بوش في قمتهما الأخيرة.

وأوضح الوزير الروسي أنه بموجب الاتفاق تباشر روسيا والولايات المتحدة والأمم المتحدة مشاورات في كابل لتشكيل حكومة أفغانية مؤقتة على أن تضم جميع العرقيات لا سيما البشتون الذين يشكلون الأكثرية في أفغانستان.

المصدر : وكالات