بدأت محاكمة سلمان رادوييف أحد قادة المقاتلين الشيشان اليوم في جمهورية داغستان جنوبي روسيا بتهم تتعلق بخطف رهائن والقتل وتشكيل تنظيم مسلح غير قانوني. وتجرى المحاكمة في مدينة مخاشكالا عاصمة داغستان وسط إجراءات أمنية مشددة.

وعلق النائب العام الروسي فلاديمير أستينوف على محاكمة رادوييف واثنين من أتباعه بقوله "إننا نبين للعالم أجمع أنه يمكن مواجهة الإرهاب باستخدام العدالة وليس باستخدام القوة فحسب".

وقد اعتقلت الاستخبارات الروسية رادوييف في مارس/ آذار الماضي بسبب دوره في الحرب الشيشانية الأولى وتنفيذ عملية خطف رهائن في داغستان.

وكان رادوييف قد قاد عام 1996 عملية مثيرة احتجز فيها حوالي ثلاثة آلاف شخص رهائن فى قرية بيرفوماسكايا في داغستان استمرت ثمانية أيام، وأدت إلى مصرع 78 شخصا بينهم ضباط وجنود روس في حين نجح القائد الشيشاني في الهرب.

وجاء الحادث بعد نحو عام من احتجاز القائد الشيشاني شامل باساييف مئات الرهائن في مستشفى بودينوفسك جنوبي روسيا مطالبا بوقف التدخل العسكري الروسي في الشيشان.

المصدر : وكالات