فشل محادثات الكوريتين بسبب المخاوف الأمنية لسول
آخر تحديث: 2001/11/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/27 هـ

فشل محادثات الكوريتين بسبب المخاوف الأمنية لسول

رئيس وفد كوريا الشمالية (يمين) يحيي وزير الوحدة لكوريا الجنوبية أثناء محادثات كومغانغ بكوريا الشمالية
فشلت محادثات المصالحة بين الكوريتين في التوصل إلى تحديد موعد لبحث مسألة لم شمل العائلات بعد اصطدامها بعقبة المخاوف الأمنية لكوريا الجنوبية. وجاء ذلك رغم أن الجانبين توصلا أمس أثناء محادثاتهما بكوريا الشمالية إلى اتفاق على عقد المحادثات بشأن لم شمل العائلات الشهر المقبل.

فقد قال هونغ سون يونغ وزير الوحدة بكوريا الجنوبية ورئيس وفد بلاده إن المحادثات قللت من هوة الخلافات بين البلدين إلا أن قضية المخاوف الأمنية كانت عقبة شائكة.

وقال مسؤول بوزارة الوحدة في كوريا الجنوبية إن الاتفاق الذي كان الجانبان أقرب إلى التوصل إليه أمس انتهى إلى لا شيء.

وأعلنت مصادر مطلعة أن المناقشات بين الكوريتين التي بدأت يوم الجمعة الماضي في جبل كومغانغ بكوريا الشمالية بشأن لم شمل العائلات والتعاون بين البلدين قد فشلت بسبب فرض كوريا الجنوبية لحالة أمنية مشددة لديها إضافة إلى خلاف على مكان استئناف المفاوضات.

وتأكد وقف المفاوضات بعد اجتماع صباح اليوم بين رئيس وفد كوريا الجنوبية سون-يونغ ونظيره الكوري الشمالي كيم ريونغ-سونغ.

وقالت مصادر مسؤولة إن كوريا الشمالية شددت على أن تتواصل محادثات الشهر المقبل في جبل كومغانغ بسبب حالة الاستنفار المفروضة في الجنوب, لكن جارتها الجنوبية أصرت على موقفها في عقد اللقاء المقبل في سول وفقا لمبدأ التناوب.

وقال مراقبون إن المحادثات الخاصة بمسألة لم شمل العائلات نتيجة النزاع الذي أسفر عن تقسيم شبه الجزيرة كانت ستستأنف بشكل طبيعي الشهر المقبل لكن الطرفين افترقا دون الاتفاق على هذا الموضوع.

وقد توترت العلاقات بين بيونغ يانغ وسول فجأة منذ فرضت كوريا الجنوبية حالة استنفار بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول في الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: