أسامة بن لادن
أعلنت الحكومة البريطانية أنها "لا تعتقد" بأن أسامة بن لادن يمتلك أسلحة دمار شامل سواء كانت نووية أو كيميائية، لكنها أكدت أنها تأخذ ما تردد عن ذلك على محمل الجد. يأتي ذلك ردا على ما نقلته صحف باكستانية عن زعيم القاعدة بن لادن تأكيده أن تنظيمه يملك أسلحة نووية وكيميائية وأنه مستعد لاستخدامها إذا دعت الضرورة.

وقال ناطق باسم وزارة الخارجية البريطانية يوم السبت "إننا نعلم أنه (بن لادن) يسعى للحصول على قدرات" تتيح له استخدام أسلحة الدمار الشامل، ولكننا نعتقد أنه لا يمتلك هذه الأسلحة". وأضاف "ولكننا بطبيعة الحال نأخذ هذه المعلومات على محمل الجد".

كما نقلت الصحيفة عن بن لادن قوله أيضا إنه يريد أن يعلن أنه "إذا استخدمت أميركا أسلحة كيميائية أو نووية ضدنا فإنه يمكننا في هذه الحالة الرد بأسلحة كيميائية أو نووية"، مؤكدا أن امتلاكه لهذه الأسلحة "وسيلة ردع".

وكان الناطق باسم الإدارة الأميركية كين ليسيوس قد قال في وقت سابق اليوم إن البيت الأبيض يأخذ بجدية تهديدات تنظيم القاعدة وتأكيده الحصول على أسلحة كيميائية أو بيولوجية أو نووية. وأضاف ليسيوس للصحفيين "لقد قلنا منذ البداية إننا نشتبه في أن منظمة القاعدة تحاول الحصول على أسلحة كيميائية أو بيولوجية أو نووية".

المصدر : الفرنسية