ميغاواتي سوكارنو تلقي خطابها
أمام مجلس الشعب الاستشاري
حذرت الرئيسة الإندونيسية ميغاواتي سوكارنو من إطالة أمد العمليات العسكرية الأميركية البريطانية على أفغانستان، ودعت إلى تعليقها في شهر رمضان بمطالبتها بوقفة إنسانية مع الشعب الأفغاني.

جاء ذلك في خطاب ألقته أمام مجلس الشعب الاستشاري أعلى مجلس تشريعي في البلاد. ولم تذكر ميغاواتي في خطابها الولايات المتحدة بالاسم أو الهجمات التي تشنها على حركة طالبان الحاكمة في أفغانستان لكن رسالتها كانت واضحة ودعت إلى تعليق العمليات العسكرية خلال شهر رمضان من منتصف شهر نوفمبر تشرين الثاني وحتى منتصف شهر ديسمبر كانون الأول وأيضا في عيد الميلاد.

وجددت رئيسة أكبر دولة إسلامية من حيث تعداد السكان معارضتها لما سمته بالإرهاب، لكنها قالت إن إطالة أمد العمليات العسكرية سيضعف التأييد الدولي للحرب ضد الإرهاب.

وأضافت "نطالب بوقفة إنسانية لإتاحة الفرصة للتعامل مع الجوانب الإنسانية والتوصل إلى حل من خلال القنوات السياسية والدبلوماسية". وكانت الرئيسة الإندونيسية في وقت سابق قد وجهت إدانة غير مباشرة للهجمات الجوية الأميركية على أفغانستان قائلة إن أي حكومة لا تملك الحق في الهجوم على بلد آخر أو السعي لتطهير الدم بالدم.

المصدر : وكالات