الحزب الحاكم والمعارضة في تنزانيا يتوصلان لاتفاق سياسي
آخر تحديث: 2001/10/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/19 هـ

الحزب الحاكم والمعارضة في تنزانيا يتوصلان لاتفاق سياسي

مظاهرة للمعارضة في دار السلام مطالبة بإعادة الانتخابات (أرشيف)
قال حزب الثورة الحاكم في تنزانيا والجبهة المدنية المتحدة المعارضة إنهما عقدا محادثات ناجحة لإنهاء الخلافات السياسية التي تشهدها البلاد منذ الانتخابات العامة التي أجريت في أكتوبر/ تشرين الأول العام الماضي.

وقال الحزبان في بيان مشترك إن المحادثات استرشدت بالمصالح الوطنية وتحقيق السلام والسكينة للبلاد، وتحقيق تطلعات المواطنين المتمثلة في الحرية والديمقراطية وتمكين حكم القانون.

وطالب الحزب المعارض خلال المحادثات بإجراء إصلاحات في قانون الانتخابات، وإعادة تشكيل لجنة الانتخابات في زنجبار التي تتهمها بالتحيز.

وكانت الجبهة قد رفضت نتيجة الانتخابات العامة التي أجريت العام الماضي، وقاطعت كلا من الانتخابات الإقليمية في جزيرة زنجبار التي تتمتع بالحكم الذاتي، والانتخابات البرلمانية على خلفية اتهامها للحزب الحاكم بتزوير نتائج الانتخابات.

ومن المتوقع أن يتم التوقيع على ما تم التوصل إليه بين مفاوضي الحزبين في زنجبار يوم الأربعاء المقبل من قبل السكرتير العام لحزب الجبهة المدنية المتحدة سيف شريف حمد، ونظيره في الحزب الحاكم فيليب مانغولا. كما يتوقع أن يشهد مراسم التوقيع الرئيس التنزاني بنجامين ماكابا، والرئيس الزنجباري أماني عبيد كرومي.

وكان مؤيدو الجبهة المتحدة قد خرجوا إلى الشوارع في السابع والعشرين من يناير/ كانون الثاني الماضي مطالبين بإعادة الانتخابات، ووقعت مواجهات بين الشرطة والمتظاهرين أسفرت عن مقتل ثلاثين شخصا في زنجبار.

المصدر : الفرنسية