قصف مدفعي بين الهند وباكستان على حدود كشمير
آخر تحديث: 2001/10/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/18 هـ

قصف مدفعي بين الهند وباكستان على حدود كشمير

جنود هنود يطلقون قذائف مورتر على مواقع باكستانية (أرشيف)
أعلن مسؤولون هنود أن تبادل إطلاق قذائف مدفعية بين جنود هنود وباكستانيين على طول الحدود المشتركة بين الهند والباكستان في ولاية كشمير، دفع المدنيين هناك إلى ترك منازلهم. وفي غضون ذلك أعلنت الشرطة الهندية عن مصرع 11 من المقاتلين الكشميريين في مواجهات جديدة.

وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الهندية أن الجانبين تبادلا إطلاق قذائف المورتر وقذائف المدفعية في 29 موضعا أثناء الليل على طول الحدود فيما يعرف بخط المراقبة بينهما.

وأضاف أن معظم النيران تركزت في راجوري التي تقع في القسم الجنوبي من كشمير. بيد أن القصف لم يؤد إلى أي إصابات بين السكان في الجانب الهندي من الحدود. ولكن مصادر أخرى قالت إن المدنيين تركوا منازلهم بسبب تبادل النيران بين الجانبين.

وتم إخلاء 100 عائلة إلى مناطق أكثر أمنا بسبب المواجهات بالمدفعية التي شملت أيضا منطقة كارغيل التي شهدت ستة أسابيع من المواجهات العسكرية بين الهند وباكستان عام 1999 وأدت إلى مقتل 1000 شخص من الجانبين.

مقتل 11 كشميريا

جنود هنود قرب جثي مقاتلين كشميريين (أرشيف)

وفي سرينغار أعلنت الشرطة أن قوات الأمن الهندية قتلت 11 من المقاتلين الكشميريين أثناء مواجهات جنوبي القسم الهندي من كشمير اليوم.

وأفادت السلطات الهندية أن المعركة جرت إثر حصار بلدة تقع على بعد 430 كلم جنوبي سرينغار عاصمة كشمير الصيفية. وقالت الشرطة إن المقاتلين حاولوا حينئذ الخروج بالقوة عبر إطلاق النار على الجنود الهنود الذين قاموا بالرد.

وتأتي هذه المواجهة بعد ليلة من المواجهات قتل فيها 14 شخصا بينهم 10 مقاتلين كشميريين. ويذكر أن حوالى 35 ألف شخص قتلوا منذ بدء المواجهات في كشمير عام 1989.

المصدر : الفرنسية