رجال شرطة هونغ كونغ يعتقلون أحد المتظاهرين ضد منتدى الثروة العالمي (أرشيف)
طافت اليوم مسيرة من بضع مئات من المتظاهرين المناوئين للعولمة في إحدى الطرق المزدحمة في هونغ كونغ رغم محاولة الشرطة منعها. وتعتزم جماعات مناهضة للعولمة تنظيم المزيد من الاحتجاجات قبل قمة المنتدى الاقتصادي العالمي لدول شرق آسيا المقررة نهاية هذا الشهر.

وقالت متحدثة باسم الشرطة "نشعر بخيبة أمل كبيرة إذ إنه بعد سلسلة من المفاوضات والمحادثات مع منظمي (المسيرة) فإنهم لم يسيروا في الطريق الآخر الذي يعتبر أقل عرقلة للجمهور". وأضافت "هذا لا يعني أننا لن نبحث اتخاذ إجراء قانوني".

إلا أن المتحدثة قالت إنه نظرا لأن عدد المتظاهرين كان أقل من 500 ولأن المسيرة كانت سلمية قررت الشرطة تركها تمضي قدما.
ونظم المسيرة تحالف التضامن ومقاومة العولمة الذي يضم 21 جماعة محلية تعتزم القيام بأنشطة مناهضة للعولمة قبل قمة المنتدى الاقتصادي العالمي لدول شرق آسيا المقررة في الفترة من 29 إلى 31 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

وردد المشاركون في المسيرة والذين يمثلون نقابات عمالية محلية وعمالا مهاجرين وجماعات مناهضة للعولمة من كل أرجاء آسيا شعارات وأدلوا بخطب وطالبوا الحكومات والشركات العالمية بالاهتمام بمصالح الناس قبل الأرباح.

المصدر : رويترز