قتل ستة اشخاص في سريلانكا إثر قيام مجموعة من مقاتلي نمور تحرير تاميل إيلام بإلقاء قنابل على قرية للمسلمين شمالي شرقي البلاد.

وقالت وزارة الدفاع إن من بين القتلى صبيا يبلغ من العمر 14 عاما وطالبا جامعيا يبلغ عمره 22 عاما وشرطيا وجنديا وامرأتين.

وأضاف بيان الوزارة أن جنديين أصيبا بجروح بليغة إثر الهجوم, كما أصيب جنديان آخران عندما هرعا لنجدة زميليهما. وقال متحدث باسم الجيش السريلانكي إن الهجوم الأخير كان ردا على عمليات قصف قامت بها القوات السريلانكية لمواقع نمور التاميل في نيلابولا وقتلها ثلاثة منهم.

يشار إلى أن مقاتلي نمور التاميل يشنون حملة عسكرية على الحكومة السريلانكية من أجل الحصول على وطن مستقل شمالي غربي البلاد. وقد راح ضحية الحرب الأهلية المستعرة في البلاد منذ أكثر من ثلاثين عاما أكثر من ستين ألف شخص.

المصدر : الفرنسية