السجن لعربيين في فرنسا بتهمة الإرهاب
آخر تحديث: 2001/10/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/8 هـ

السجن لعربيين في فرنسا بتهمة الإرهاب

الشرطة الفرنسية تمنع عائلة مواطن جزائري أدانته السلطات بأعمال إرهابية من التظاهر احتجاجا على ترحيله إلى الجزائر منتصف الشهر الحالي
قضت محكمة فرنسية بالسجن أربع وخمس سنوات مع النفاذ بحق عربيين اثنين يحملان الجنسية البوسنية بعد إدانتهما بالمشاركة في "تشكيل عصابة إجرامية لأهداف إرهابية". كما قضت محكمة باريس بمنع المتهمين نهائيا من الدخول إلى الأراضي الفرنسية بعد انتهاء العقوبة.

فقد حكم بالسجن أربع سنوات على زهير شولاح الذي يحمل الجنسيتين البوسنية والجزائرية، وخمس سنوات على سعيد عثماني الذي يحمل الجنسيتين المغربية والبوسنية في إطار محاكمات مجموعة فاتح كمال. وكانت النيابة العامة طالبت أثناء مرافعتها بالسجن ست سنوات لكليهما.

وكان الرجلان استأنفا حكما صدر غيابيا في حقهما في السادس من أبريل/ نيسان الماضي عندما أصدرت محكمة الجنح الفرنسية أحكاما في حق بقية أعضاء مجموعة فاتح كمال إذ كانا آنذاك معتقلين في البوسنة وتم تسليمهما في يونيو/ حزيران إلى فرنسا.

وقد نفى المتهمان أي ضلوع لهما في أنشطة إرهابية، لكنهما أقرا بامتلاك جوازي سفر مزورين في محاولة للإقامة في كندا. وقال عثماني إنه كان يقيم في شقة بكندا مع أحمد رسام أحد قادة مجموعة فاتح كمال والمعتقل حاليا في الولايات المتحدة بعد أن قبض عليه وفي حوزته 59 كلغ من المتفجرات.

وقد صدر في حق فاتح كمال في وقت سابق من العام الحالي حكم بالسجن ثماني سنوات في حين حكم على رسام غيابيا بالسجن خمس سنوات كما منعا نهائيا من الدخول إلى الأراضي الفرنسية. وحكم على أغلبية المتهمين الآخرين بالسجن لعدة أشهر وبعضهم مع وقف التنفيذ.

المصدر : وكالات