مدير مكتب البريد العام الأميركي جون بوتر يعرض منشورا للتعرف على الطرود المشتبه باحتوائها على الجمرة الخبيثة في الأسبوع الماضي ويقف بجانبه وزيرالأمن الداخلي الأميركي توم ريدج
قال مسؤولون في البعثة البريطانية (السفارة) في بنغلاديش إنه تم إخلاء مقرها في داكا من الموظفين وإغلاقه إثر اكتشاف رسالة تحتوي على مسحوق أبيض يعتقد أنه يحتوي على بكتيريا الجمرة الخبيثة. يأتي هذا الحادث عقب وفاة شخصين من موظفي البريد في واشنطن أمس.

وقال رئيس المكتب الصحفي في مبنى البعثة البريطانية "اعتقدنا بادئ الأمر أن الرسالة موجهة من داخل البلاد, فقد كتب على الظرف: إلى مكتب البعثة البريطانية". وأضاف أن موظفين بنغاليين أعطيا مضادات حيوية على الفور كإجراء وقائي.

وكان موظفان من مكتب بريد برينتوود في الولايات المتحدة قد توفيا أمس وسط مخاوف من استنشاقهما مسحوقا ملوثا ببكتيريا الجمرة الخبيثة. يشار إلى أن مكتب بريد برينتوود هو المكتب الذي يتعامل مع البريد الوارد إلى مبنى الكونغرس.

وقد أحصت الولايات المتحدة أمس إصابة عشرة أشخاص ببكتيريا مرض الجمرة الخبيثة منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الجاري, ثلاثة منهم في ولاية نيوجيرسي حسبما أفاد به مسؤول في مركز الرقابة على الأمراض في أتلانتا. وأشارت حصيلة سابقة إلى إصابة تسعة أشخاص بالمرض توفي أحدهم وهو روبرت ستيفنس في فلوريدا في الخامس من الشهر الجاري، بعد إصابته بالحالة التنفسية للمرض، وهي أخطر أشكال الإصابة به.

وكان اكتشاف الجرثومة السبت الماضي في مبنى فرز الرسائل المجاور لمجلس النواب الأميركي، قد أرغم المجلس على وقف أعماله وإغلاق المبنى.

المصدر : وكالات