مئات البريطانيين يتظاهرون احتجاجا على ضرب أفغانستان
آخر تحديث: 2001/10/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/4 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري يصل إلى باريس بعد قليل قادما من الرياض
آخر تحديث: 2001/10/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/4 هـ

مئات البريطانيين يتظاهرون احتجاجا على ضرب أفغانستان

مسلمون يتظاهرون في ميدان الطرف الأغر بلندن احتجاجا على القصف الأميركي لأفغانستان (أرشيف)
تظاهر حوالي 500 شخص وسط العاصمة البريطانية لندن، احتجاجا على استمرار الغارات الجوية الأميركية على أفغانستان. وجلس المتظاهرون بصمت أمام مكتب رئيس الوزراء البريطاني توني بلير في داوننغ ستريت وسط لندن، على الرغم من تساقط الأمطار الغزيرة.

وحمل المتظاهرون ورودا بيضاء تعبيرا عن السلام، ولافتات كتب عليها شعارات مناهضة للحرب مثل "الغذاء وليس القنابل".

وقالت المتحدثة باسم منظمي التظاهرة روبن أوكلي إن المتظاهرين يرغبون بنقل رسالة إلى الحكومة البريطانية مفادها أنهم مستعدون للتضحية بحريتهم من أجل هذه القضية. وأضافت أنهم يهدفون إلى عرقلة حركة المرور وإجبار الشرطة على اعتقالهم لإثارة اهتمام الرأي العام بقضيتهم.

بيد أن الشرطة سارعت لتحويل اتجاه حركة المرور دون أن تتدخل لتفريق التظاهرة. وقال متحدث باسم الشرطة إن أفراد الشرطة موجودون لتسهيل التظاهرة وليس لوقفها.

وتعد هذه التظاهرة الأحدث في سلسلة التظاهرات التي نظمت للاحتجاج على الهجوم الأميركي على أفغانستان. وكان حوالي عشرين ألف شخص بينهم مسلمون ومجموعات مسيحية تظاهروا في شوارع لندن الأسبوع الماضي، كما تظاهر الآلاف في العديد من المدن الألمانية والفرنسية والإيطالية للمطالبة بوقف الضربات العسكرية على أفغانستان.

وتشير آخر استطلاعات للرأي إلى أن 74% من البريطانيين يؤيدون الغارات الجوية الأميركية البريطانية على أفغانستان، في حين عبر 16% عن معارضتهم لها، ولم يتمكن 10% من تحديد رأي محدد بشأنها.

المصدر : أسوشيتد برس