محكمة فرنسية تؤيد حكما بالسجن على ناشط جزائري
آخر تحديث: 2001/10/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/3 هـ

محكمة فرنسية تؤيد حكما بالسجن على ناشط جزائري

أيدت محكمة فرنسية حكما بالسجن لمدة ثلاثين عاما على الناشط الإسلامي الجزائري بو علم بن سعيد لدوره في موجة تفجيرات هزت باريس قبل ستة أعوام وأسفرت عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 250 آخرين.

وقد أيدت محكمة باريس الحكم الصادر على بن سعيد في نوفمبر/ تشرين الثاني 2000 لمحاولته تفجير قطار سريع كان متجها من باريس إلى ليون. واتهم بن سعيد (33 عاما) بصلته بالجماعة الإسلامية المسلحة التي قالت إنها زرعت القنابل لمعاقبة باريس لمساندتها الحكومة الجزائرية التي تقاتلها الجماعة منذ عام 1992.

وكان قد صدر حكم في سبتمبر/ أيلول 1999على بن سعيد لدوره في المساعدة بالتخطيط لهجمات في الفترة الممتدة من يوليو/ تموز إلى أكتوبر/ تشرين الأول 1995 استخدمت فيها قنابل مصنعة من عبوات غاز مليئة بالمسامير لإحداث عاهات بالمارة.

وطلب محامي بن سعيد من المحكمة أن تضع في حسبانها أنه لم يصب أحد في المحاولة الفاشلة بتفجير القطار وناشدها عدم التأثر بأجواء الذعر السائدة بعد الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة في 11 سبتمبر/ أيلول الماضي.

ويأتي الحكم بعد أن اختتمت بريطانيا معركة قضائية مع فرنسا استمرت ستة أعوام في وقت سابق من الشهر الحالي بشأن ترحيل متهم بتنفيذ ثلاث هجمات بالقنابل في باريس. وقالت كل من باريس ولندن إن الإجراء يوضح مدى التعاون القوي في محاربة ما يسمى بالإرهاب.

المصدر : رويترز