الفلبين: جماعة أبو سياف تخطط لتسميم المياه
آخر تحديث: 2001/10/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/22 هـ

الفلبين: جماعة أبو سياف تخطط لتسميم المياه

جنود فلبينيون يقومون بدورية في جزيرة باسيلان جنوبي الفلبين

قال عسكريون فلبينيون إن الأمطار الغزيرة عرقلت محاولات الجيش شن هجوم نهائي على مقاتلي جماعة أبو سياف الذين يحتجزون اثنين من الأميركيين و16 فلبينيا جنوبي البلاد.
في هذه الأثناء وضع المسؤولون المحليون في جزيرة باسيلان في حالة تأهب بعد ورود تقارير عن أن جماعة أبو سياف تعتزم تسميم إمدادات المياه في عاصمة الجزيرة إيزابيلا.

وقال الكولونيل هيرموجينز إسبيرون إن الأمطار الغزيرة التي ما زالت تتساقط منذ ظهر الثلاثاء الماضي على جزيرة باسيلان عرقلت العمليات العسكرية. وأضاف أن الجيش الفلبيني لم يلحظ أي وجود لمقاتلي أبو سياف يوم أمس، مرجحا أن الظروف الجوية السيئة قد تكون ساعدتهم في التواري عن الأنظار.

وكان عسكريون فلبينيون ذكروا أمس أن الجيش الفلبيني يحاصر مجموعة من مقاتلي أبو سياف وذلك بعد مواجهات أوقعت 21 قتيلا بين صفوفهم.

وأعلن الجنرال روي سيماتو المسؤول العسكري في الجنوب أن جماعة أبو سياف مطوقة والقضاء عليها مسألة وقت فقط، معربا عن الأمل بتحرير الرهائن الذين مضى على احتجازهم قرابة الخمسة أشهر.

وأشار إلى أن المجموعة الأساسية من مقاتلي أبو سياف موجودة في الساحل الغربي من جزيرة باسيلان ومعهم المحتجزان الأميركيان.

واستنادا إلى المصادر الرسمية فإن حوالي مائة من المقاتلين يتخذون مواقع لهم قرب مدينة لانتوان في الجزيرة حيث نشرت حكومة مانيلا قرابة سبعة آلاف جندي لملاحقتهم. وتتخوف مصادر عسكرية أخرى من أن تحول طبيعة المنطقة الشديدة الوعورة دون نجاح عمليات الملاحقة.

تسميم المياه
في هذه الأثناء قال المتحدث باسم حاكم جزيرة باسيلان ألتون أنجليس إن السلطات المحلية أرسلت أفرادا من الشرطة لحماية خزان مياه مدينة إيزابيل بعد ورود تقارير عن أن جماعة أبو سياف تخطط لتسميم إمدادات مياه الشرب. كما أرسل حاكم الجزيرة عينات من المياه إلى مدينة زامبنغا القريبة لاختبارها، مشيرا إلى أن النتائج لم تظهر بعد.

يشار إلى جماعة أبو سياف قطعت رؤوس عدد من رهائنها في الأشهر الماضية وأكدت أنها أعدمت أميركيا ثالثا من الرهائن هو غيليرمو سوبيرو.

وكان رئيس الأركان الفلبيني الجنرال ديوميديو فيلانيوفا أعلن الشهر الماضي أن جماعة أبو سياف تحظى بمساعدات من أسامة بن لادن الذي تلاحقه الولايات المتحدة وتعتبره المسؤول الأول عن هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول الماضي في واشنطن ونيويورك.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: