ناشدت سلطات منطقة خاباروفسك الواقعة في أقصى شرق روسيا الحكومة سرعة تقديم المساعدات العاجلة اليوم لإخماد حرائق غابات شبت في آلاف الأفدنة وعرضت حياة السكان للخطر وأجبرت السلطات على إغلاق المطار المحلي.

وطلب الأطباء من سكان خاباروفسك عدم مغادرة منازلهم والتأكد من إحكام غلق النوافذ لحماية أنفسهم من الدخان السام بعد أن اقتربت النيران من مراكز مكتظة بالسكان في المنطقة. وقال مسؤول في إدارة منطقة خاباروفسك إن "ضاحية لازو هي الأشد تضررا من النيران، فمجموع مساحة الأراضي المنكوبة بها بلغ 102300 فدان".

وأغلقت السلطات مطار خاباروفسك بعد أن حجب الدخان الكثيف الرؤية على المدرج، ووجهت الطائرات إلى مطارات قريبة. وقال خبراء أرصاد جوية إنه من غير المنتظر سقوط أمطار على المنطقة في الأيام القليلة القادمة، ومن غير الواضح بعد سبب اندلاع النيران.

المصدر : رويترز