الرئيس النيجيري يتعهد بتشكيل لجنة أمنية لوقف العنف
آخر تحديث: 2001/10/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/13 هـ

الرئيس النيجيري يتعهد بتشكيل لجنة أمنية لوقف العنف

أولوسيغون أوباسانجو
تعهد الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو بتشكيل لجنة أمنية لمساعدته على وقف أعمال العنف التي قالت حكومته إنها ستؤدي إلى إثارة مخاوف المستثمرين الأجانب وتعيق استثمارهم في مجال التنقيب عن النفط.

وقال أوباسانجو إن الوضع الأمني كان مصدر قلق كبير مع استمرار أعمال العنف في أجزاء متفرقة من البلاد. يشار إلى أن المئات لقوا حتفهم في ثلاثة أيام من العنف الطائفي الدامي بين المسلمين والمسيحيين في مدينة جوس الشهر الماضي.

واعترف الرئيس النيجيري بأن إدارته فشلت حتى الآن في مقاومة الفقر ووضع حد للعنف في البلاد فضلا عن الفساد المستفحل في مؤسسات الدولة. وقد جاء ذلك في خطاب ألقاه بمناسبة الاحتفالات بالذكرى الواحدة والأربعين لاستقلال نيجيريا.

وبعد عامين في السلطة أعقبت 15 عاما من الحكم العسكري قال أوباسانجو إن حكومته عملت بجد لتحسين الأمن وتنمية الاقتصاد لسكان البلاد البالغ عددهم نحو 120 مليون نسمة ولكنها واجهت تحديات كبيرة، "فالصناعة لاتزال ضعيفة والتضخم يتزايد".

إجراءات أمن مشددة لوقف العنف في نيجيريا (ارشيف)
وعزا الأسباب إلى الأوضاع التي كانت سائدة قبل توليه الحكم في عام 1999 وقال إنه توقع منذ البداية أن تكون التحديات كبيرة خاصة بعد "التدهور المريع في البنية التحتية للبلاد وفي القيم والأخلاق لدى المجتمع النيجيري.. كان كل شيء منهارا تقريبا".

لكن الرئيس النيجيري تحدث عن بعض الإنجازات التي تحققت في عهده مثل "التطور في مجال الاتصالات والاستثمار في الطاقة الكهربائية ونجاح سياسة الخصخصة في بعض القطاعات الحكومية والتحقيق والفصل في قضايا الفساد العام".

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: