فضيحة جاكسون تخرجه من الحياه العامة
آخر تحديث: 2001/1/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/10/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/1/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/10/25 هـ

فضيحة جاكسون تخرجه من الحياه العامة

القس جيسي جاكسون

قرر القس الأميركي المدافع عن الحقوق المدنية جيسي جاكسون الانسحاب من الحياة العامة إثر انكشاف ولادة طفلة له من علاقة غير شرعية ربطته بمساعدة له في وقت كان يقدم فيه المشورة للرئيس كلينتون في فضيحة مونيكا لوينسكي.

وكان جاكسون قد اعترف أمس بأبوته لطفلة أنجبتها مساعدة له قبل عشرين شهرا من علاقة محرمة. وجاء اعتراف جاكسون بعد أن نشرت صحيفة (ناشيونال أنكوايرار) الشعبية صورة التقطت يوم 3 ديسمبر/ كانون الأول 1998 يظهر فيها جاكسون في المكتب البيضاوي مع كلينتون وظهرت فيها مساعدة جاكسون كارين ستانفورد التي كانت حاملا آنذاك.

وقبل أن تنشر الصحيفة تفاصيل الفضيحة سارع جاكسون لإصدار بيان أقر فيه بالعلاقة مع ستانفورد وقال إنه سينسحب مؤقتا من الحياة العامة من أجل التفرغ لإعادة بناء أسرته.

وعبر عن أسفه لما حدث طالبا من زوجته الشرعية وأنصاره الصفح عنه. وقال جاكسون الذي يقترب سنه من الستين عاما "إنني والد طفلة ولدت خارج رباط الزواج، وأحب هذه الطفلة جدا قدر حب والدتها لها، وقد تحملت مسؤولية دعمها معنويا وماديا منذ ولادتها، وليس هذا وقت التهرب أو الإنكار، إنني أتحمل المسؤولية كاملة، وأنا آسف جدا على أفعالي".

ولجاكسون من زواجه المستمر منذ 38 عاما خمسة أبناء بالغين بينهم جيسي جاكسون الابن النائب عن ولاية إلينوي. وقال متحدث باسم جاكسون إن الطفلة الجديدة تعيش مع أمها في لوس أنجلوس وإن جاكسون يدفع نفقة شهرية لها قدرها ثلاثة آلاف دولار.

المصدر : رويترز