أولبرايت: استمتعت بكل دقيقة من عملي
آخر تحديث: 2001/1/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/10/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/1/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/10/19 هـ

أولبرايت: استمتعت بكل دقيقة من عملي

أولبرايت ترقص
قبل بضعة أيام من إسدال الستار على ولايتها قالت وزيرة الخارجية الأميركية مادلين أولبرايت إن الابتسامة لم تفارقها طوال فترة عملها إلا عندما علمت بنبأ تفجير السفارتين الأميركيتين في تنزانيا وكينيا قبل عامين. ووصفت رحلة عملها قائلة "مشكلتي كانت -وهذه ليست كذبة- أنني تمتعت بكل دقيقة في منصبي".

وأشارت إلى أنها سوف تفتقد نظراءها من وزراء الخارجية: الروسي إيغور إيفانوف، والفرنسي هوبير فيدرين، والبريطاني روبن كوك، والألماني يوشكا فيشر، والإيطالي لامبرتو ديني.

جاء ذلك بعد ساعات من مشاركتها في حفل عشاء أقامه فيدرين على شرفها قرب العاصمة الفرنسية أمس الأول، وحضره نظراؤها في مجموعة الثماني، ووصف الوزير الفرنسي مضيفته بأنها "شديدة الجاذبية".

هوبير فيدرين
وأكدت الوزيرة الأميركية البالغة من العمر 63 عاما في تصريحات منفصلة أنها لن تتوقف عن العمل بعد نهاية ولايتها وستواصل نشاطها الجامعي. إضافة إلى كتابة مذكراتها. وقالت إنها ستنشر كتابا لن يكون "مجرد ذكريات"، وإنما سيكون عملا تقدم من خلاله أفكارها حول السياسة الخارجية.

وأعربت أولبرايت عن أملها في تأسيس معهد لمساعدة الدول الديموقراطية الناشئة. ودللت على ذلك بأن السنوات التي أمضتها سفيرة لبلادها في الأمم المتحدة ثم وزيرة للخارجية أقنعتها بضرورة تقديم العون لترسيخ الديموقراطية. وكذلك مسألة نقص المساعدات المقدمة إلى هذه الدول عندما تعاني من محنة اقتصادية أو سياسية بعد انقضاء الفورة الانتخابية. يذكر أن أولبرايت المولودة في تشيكوسلوفاكيا تعد أول سيدة تتولى وزارة الخارجية الأميركية.

المصدر : وكالات